القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

كأس العالم للحسام (وسطيات) مرحلة الجزائر: اجماع على ضرورة منح الوقت للعناصر الجزائرية وسط تفاؤل بمستقبل واعد   

  أدرج يـوم : الإثنين, 12 شباط/فبراير 2018 12:54     الفئـة : رياضــة     قراءة : 73 مرات
كأس العالم للحسام (وسطيات) مرحلة الجزائر: اجماع على ضرورة منح الوقت للعناصر الجزائرية وسط تفاؤل بمستقبل واعد   
أرشيف

الجزائر - أجمع مسؤولو وتقنيو الاتحادية الجزائرية  للمبارزة على ضرورة منح المزيد من الوقت لعناصر المنتخب الوطني (وسطيات) نظرا  للمردود الذي قدمته اللاعبات في مرحلة الجزائر لكأس العالم لاختصاص الحسام، المختتمة أمس الأحد بقاعة حرشة، وسط تفاؤل ب"مستقبل واعد" لهاته الشابات.

و أوضح رئيس الاتحادية الجزائرية لهذه الرياضة، رؤوف برناوي ل"واج" قائلا:  "عموما نحن راضون على مردود اللاعبات بالنظر الى حضور اقوى المبارزات على  المستوى الدولي، على غرار المصنفة الاولى عالميا المكسيكية ناتاليا بوتيلو، علاوة على الايطاليات الغنيات عن كل تعريف".

و أضاف: "أقحمنا هذه المرة عناصر من الاشبال قصد احتكاكهن بالمستوى العالي،  لأننا نصبو الى اكتساب لاعبات ذو مستوى عالي في السنوات المقبلة".

وعرفت منافسات الفردي، التي جرت يوم السبت، تتويج المكسيكية ناتاليا بوتيلو  بالميدالية الذهبية بعد إطاحتها في النهائي بالإيطالية جيوليا أربينو (15- 7).


إقرأ أيضا: كأس العالم لسلاح الحسام للمبارزة (وسطيات - مرحلة الجزائر): تتويج المكسيكية  ناتاليا بوتيلو بلقب الفردي


غير ان موعد الجزائر سمح، حسب المسؤول، باكتشاف مواهب و"لمسات" جزائرية جديدة  لها "مؤشرات" مستقبلية زاهرة.

ويقول المتحدث: "مرحلة الجزائر منحتنا فرصة اكتشاف بعض المواهب التي ستسطع في  المستقبل، على غرار اللاعبة أفنان بلكحلة (14 سنة) التي حققت ثلاثة انتصارات  خلال مرحلة المجموعات وهو أمر يستحق التنويه لأنها أول مشاركة لهذه الشبلة".

كما تطرق مسؤول الهيئة الى النتيجة التي حققتها اللاعبة عبيق بونقاب في  منافسات الفردي بعد بلوغها جدول ال16، حيث أفاد: "بونقاب تتمتع بمستوى يسمح  لها بتقديم نتيجة أحسن مما حققته، لكنها ابتعدت عن التدريبات بسبب ارتباطها  بالجامعة. للأسف، تتمتع بمستوى عالي لكننا لا نستفيد منها كثيرا. نحن بحاجة لخدماتها لأنها مادة خام وأمامها مستقبل كبير. عموما نعتبر ان المشاركة  الجزائرية في هذا الحدث ايجابية لأن الاداء عند الاواسط يهمنا اكثر من النتيجة".

من جانبه، عبر الناخب الوطني لاختصاص الحسام (وسطيات)، نسيم برناوي، عن رضاه  بنتائج اللاعبات الجزائريات في الفردي، مشيرا انهن حققن النتائج المسطرة. 

يقول المدرب الجزائري: "راضون على نتائج الفردي بعد بلوغنا الأهداف المرجوة،  حيث تمكنا من تأهيل ثلاثة عناصر الى جدول ال32 و وصلنا الى جدول ال16. من جهة  أخرى، لدينا لاعبات جديدات قدمن مردودا طيبا رغم اقصائهن في مرحلة المجموعات".

واردف ايضا: "جسدنا عملنا خلال التدريبات في هذه المنافسة وهو ما حصل فعلا.  لاحظنا أيضا أن لاعباتنا كن متحررات نفسيا ونتمنى أن تكون هذه الانطلاقة من  الجانب المعنوي."

واعتبر مدرب الوسطيات ان العناصر الجزائرية اكتسبت الخبرة من خلال المشاركة  في هذه المنافسة، مشيرا أن مستوى الدورة كان متقاربا باستثناء اللاعبات  الايطاليات والالمانيات رفقة البطلة المكسيكية رقم 1 عالميا.

كما تحدث المدرب عن منافسات الفرق، حيث عبر عن أسفه من خسارة المنتخب الوطني  لمبارياته واكتفائه بالصف السادس والاخير، قائلا : "كنا قادرين على هزم الفريق  المصري في اللقاء الترتيبي الاخير، للأسف لم نكن في كامل جاهزيتنا والخلل كان  ظاهرا على اداء الفريق. الشيء الايجابي هو اننا كسبنا فريقا نال احترام  الجميع، والدورة منحتنا نظرة معمقة على النقائص الموجودة".

واختتم المدرب برناوي قائلا : "راض عن النتائج لكن عمل كبير امامنا بعدما  جددنا الفريق. وفي غضون العامين المقبلين سنسيطر على القارة عند فئتي الاشبال  و الاواسط".

وتشارك الجزائر لهذا الاختصاص (اواسط /ذكور- اناث) في البطولتين العربية  والمتوسطية بمصر الاسبوع المقبل، حيث تعتبرها الفيدرالية "محطات تحضيرية"  استعدادا للألعاب الافريقية للشباب المقررة في يوليو القادم بالجزائر والتي  "تمثل هدفا رئيسيا لحصد الميداليات".

كما ستشارك الوسطيات ايضا في البطولة العالمية لسلاح الحسام بمدينة فيرونا  الايطالية شهر أبريل المقبل، حيث تكتسي اهمية بالغة كونها مؤهلة الى أولمبياد  الشباب بالارجنتين (اكتوبر 2018).

وبالعودة الى مرحلة الجزائر، فقد احتل المنتخب الوطني في منافسات الفرق  المركز السادس والاخير، اما عند الفردي فقد تباينت النتائج. وأقصيت كل من هدى  إيزم وكوثر محمد بلكبير وبن شقور نايلة و مدني حليمة وسارة معارف من الدور  الأول في حين غادرت جدول ال32 سارة عتروز و جواهر أفنان بلكحلة وشيماء بن  عدودة.

أما بالنسبة لعبيق بونقاب، فبعدما تجاوزت دور المجموعات دون عناء كبير، تغلبت  على الجزائرية الاخرى، جواهر أفنان بلكحلة في جدول ال32 بنتيجة 15-8، الا انها  انهزمت في جدول ال16 أمام الايطالية ديلا فيكيا بياتريس المتحصلة على  الميدالية البرونزية، بواقع (15-12)، لتنهي هذه الدورة في المرتبة ال15 من أصل  3 مشاركة يمثلن تسع دول، وهي : الجزائر، بلجيكا، بوركينافاسو، تونس، مصر،  ألمانيا، إيطاليا، المكسيك وكندا.

وأقحمت الجزائر في هذا الموعد تسعة عناصر ويتعلق الامر بسارة عتروز، أفنان  بلكحلة، شيماء بن عدودة، نايلة بن شقور، عبيق بونقاب، هدى إيزم، سارة معارف،  حليمة مدني و كوثر محمد بلكبير، بقيادة المدرب نسيم برناوي و مساعده محمد زرف. 

كأس العالم للحسام (وسطيات) مرحلة الجزائر: اجماع على ضرورة منح الوقت للعناصر الجزائرية وسط تفاؤل بمستقبل واعد   
  أدرج يـوم : الإثنين, 12 شباط/فبراير 2018 12:54     الفئـة : رياضــة     قراءة : 73 مرة   شارك
Banniere interieur Article