القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

وزير الصحة يؤكد شروع قطاعه في انجاز عدة مشاريع لبلوغ "النجاعة في العلاج"  

  أدرج يـوم : الأحد, 07 كانون2/يناير 2018 18:30     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا     قراءة : 267 مرات
وزير الصحة يؤكد شروع قطاعه في انجاز عدة مشاريع لبلوغ "النجاعة في العلاج"  

الجزائر - أكد وزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات, مختار حسبلاوي, اليوم الاحد بالجزائر العاصمة, أن قطاعه شرع منذ 2015 في انجاز عدة  مشاريع لتحسين تسيير مؤسسات الصحة العمومية وبلوغ الأهداف الرامية إلى تقديم "خدمات علاجية ذات جودة" وهذا في انتظار صدور القانون الجديد حول الصحة.

وشدد الوزير خلال تقديمه عرضا أمام لجنة الشؤون المالية والميزانية للمجلس الشعبي الوطني حول تسير ميزانية الصحة لسنة 2015, على ضرورة "مواصلة تأهيل المؤسسات الاستشفائية من خلال إدراج عقد نجاعة سنوي والتركيز على تحديد الأهداف المرجوة, لاسيما في مجالات الوقاية والخدمات الطبية وتسيير الموارد البشرية والمالية".

وذكر السيد  حسبلاوي ب"الدور الهام للقطاع الاستشفائي العام الذي يتكفل بحماية وتطوير الصحة عبر البرامج الوقائية وتنظيم تلقي العلاج في جميع  مستوياته", مشيرا إلى أن هذا القطاع "يتوفر على أزيد من 571 مؤسسة صحية و48 مؤسسة تحت الوصاية".

وقدر الوزير الميزانية الاجمالية لقطاع الصحة ب 483,8 مليار دج سنة 2015, مشيرا الى أنه تم منها تخصيص 452,7 مليار دج لميزانية التسيير بما فيها مساهمة صندوق الضمان الاجتماعي ب 65,2 مليار دج, مضيفا ان الاعتمادات المستهلكة بلغت  385,9 مليار دج.


إقرأ أيضا: صحة : الحكومة رفعت التجميد على مشاريع القطاع المعطلة


وتم  تخصيص 95,28 بالمئة من اعتمادات ميزانية التسيير لتمويل نشاطات المؤسسات الصحية, حيث تم توجيه ما يقارب 81,63 بالمئة لميزانية المؤسسات و 12,90  بالمائة للصيدلية المركزية للمستشفيات لتزويد المؤسسات الصحية ب 50 بالمائة من الموارد الصيدلانية و 0,75 بالمائة خصصت لمعهد باستور الجزائر لتزويد المؤسسات الصحية باللقاحات.

وعن تأخر تبليغ الاعتمادات المالية لمعهد باستور لتموين المؤسسات باللقحات والامصال, أرجع الوزير هذا التأخر الى "نظام التسقيف الذي وضعته السلطات العمومية والذي لم يسمح بتحريرها إلا في سبتمبر 2015".

وفيما يتعلق بعدم استغلال المناصب المالية الشاغرة, أكد السيد حسبلاوي أن ذلك يعود الى "عدم استيفاء شروط التعيين في المناصب العليا", مرجعا عدم استهلاك كل المناصب الى "الصعوبات المسجلة في إطار الرقابة على النفقات وثقل الاجراءات المتعلقة بالصفقات العمومية".


 إقرأ أيضا: اتخاذ اجراءات تحفيزية لفائدة الأطباء الأخصائيين الذين سيتم إرسالهم إلى المناطق المحرومة  


وفيما يخص ميزانية التجهيز, قال الوزير أنها قدرت ب 12,9 مليار دج, غير أنه لوحظ أن نسبة تحقيق العمليات لحساب مختلف برامج التنمية "ضعيفة جدا" بحيث أن نسبة استهلاك تراخيص البرامج "لم تتجاوز 30,11 بالمائة". 

من جهة أخرى, ذكر الوزير انه "لم يسجل أي صرف مالي في الصندوق الخاص بالاستعجالات والنشاطات العلاجات الطبية وصندوق مكافحة السرطان, حيث يقدر رصيد الصندوق الاول ب 87,910 مليار دج والثاني ب 22,490 مليار دج".

وزير الصحة يؤكد شروع قطاعه في انجاز عدة مشاريع لبلوغ "النجاعة في العلاج"  
  أدرج يـوم : الأحد, 07 كانون2/يناير 2018 18:30     الفئـة : صحــة - عــلوم - تكـنــولوجــيا     قراءة : 267 مرة   شارك
Banniere interieur Article