القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

المعالجات الدولية السطحية لظاهرة الهجرة غير الشرعية تعيق جهود ليبيا في  الحد من الظاهرة

  أدرج يـوم : الأحد, 19 تشرين2/نوفمبر 2017 18:58     الفئـة : دولــي     قراءة : 334 مرات
المعالجات الدولية السطحية لظاهرة الهجرة غير الشرعية تعيق جهود ليبيا في  الحد من الظاهرة

طرابلس - أعلنت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني  الليبية يوم الاحد أنها "تابعت باهتمام بالغ ما أوردته تقاريرإعلامية عن  استغلال بعض المجرمين وضعاف النفوس للمهاجرين غير الشرعيين" مشيرة في الوقت نفسه الى ان "المعالجات الدولية السطحية" لظاهرة الهجرة غير الشرعية تعيق جهود  ليبيا في الحد من هذه الظاهرة".

و أعربت الوزارة  في بيان نقلته وكالة الأنباء الليبية (وال)  عن "رفضها  واستهجانها لمثل هذه الممارسات غير الإنسانية التي تتنافى مع كل الديانات  السماوية والعلاقات الانسانية وثقافة وأخلاقيات الشعب الليبي", مؤكدة أن ما  نشر في وسائل الإعلام في هذا الشأن يخضع للتحقيق من قبل الأجهزة الليبية  المعنية, وإذا ما ثبتت هذه المزاعم فستتم "معاقبة كل المتورطين فيها".

كما عبرت الوزارة عن التزامها "الكامل" و"الصريح" بما نص عليه ميثاق الأمم  المتحدة في هذا الشأن, وتؤكد تمسكها بتطبيق قوانينها وتشريعاتها الوطنية التي  تجرم التجارة بالبشر و الرق والاستعباد.


اقرأ أيضا:        الجزائر تسعى إلى إيجاد حلول "شاملة وعميقة" لظاهرة الهجرة غير الشرعية


و أشار البيان إلى أنه "في الوقت الذي تعي فيه ليبيا جيدا استهدافها من قبل  بعض الأطراف الإقليمية لجعلها قبلة لاحتضان وتوطين المهاجرين, فهي تحذر, كما  حذرت في السابق مرارا وتكرارا, بأن المعالجات الدولية السطحية والعقيمة هو ما  يعيق جهودها في الحد من هذه الظاهرة ويفتح المجال لعصابات الجريمة المنظمة  لممارسة أنشطتها الإجرامية".

و أضافت الوزارة في بيانها "أنها وإذ تشير إلى ما سبق, فهي تحذر من خطورة  الوضع القائم حاليا الذي استغلته العصابات الإجرامية في ظل غياب روح المسؤولية  الجماعية المشتركة للحصول على مورد لتمويل مخططاتها الإجرامية والارهابية من  خلال أعمال اجرامية سواء كوسطاء لنقل المهاجرين الى الضفة الاخرى من المتوسط  او ضمهم كمقاتلين إلى صفوف الارهابيين كمرتزقة".

و جددت الخارجية الليبية الدعوة للمجتمع الدولي إلى "التكاثف بروح المسؤولية  والتعاون المشترك لمساعدة ليبيا في مواجهتها لهذا الخطر, وذلك بتبني المعالجة  الفعالة لأسباب الهجرة".

و أكدت "وقوف دولة ليبيا حكومة وشعبا في وجه هذه الممارسات اللاإنسانية,  مذكرة بأنها بادرت منذ سنوات طويلة بالمطالبة بانتهاج السياسات الفعالة في  مواجهة هذه  الظواهر بتقديم الدعم لبناء القدرات المؤسسية وتنمية المشروعات في  بلدان المصدر للحد من الهجرة غير الشرعية وتهريب المهاجرين والإتجار في  الإنسان كما نص عليه أعلان  طرابلس المشترك (افريقيا ـ الاتحاد الأوروبي) عام  2006", و"تطلب من شركائها الإقليميين والدوليين التعاون الإيجابي والبناء في  معالجة هذه الظواهر السلبية بمسؤولية وحكمة وشجاعة".

و قد اظهر تقرير لقناة (سي ان ان) الامريكية مهاجرين يباعون في الاسواق  (المزاد العلني) في ليبيا, تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي ما اسفر عن ردود  فعل مستنكرة و منددة لهذه الافعال ,في افريقيا و الامم المتحدة.

 

و من ناحية اخرى اظهرت الاحصائيات الاخيرة للمنظمة الدولية للهجرة ,فان حوالي  156.000 مهاجر و لاجئ وصلوا الى اوروبا منذ 1 يناير مقابل 341.000 من نفس  الفترة في 2016 ,73 بالمائة في ايطاليا و 3.000 توفوا خلال رحلتهم.

المعالجات الدولية السطحية لظاهرة الهجرة غير الشرعية تعيق جهود ليبيا في  الحد من الظاهرة
  أدرج يـوم : الأحد, 19 تشرين2/نوفمبر 2017 18:58     الفئـة : دولــي     قراءة : 334 مرة   شارك
Banniere interieur Article