القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

الجزائر - أعلن وزير الصناعة و المناجم، عبد السلام بوشوارب، اليوم الثلاثاء بالجزائر أن دفتر الشروط الخاص بالمناولة في مجال السيارات قد استكمل و طرح على مستوى الحكومة. وفي تصريح للصحافة بمناسبة إطلاق مشروع توأمة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي لتطوير الابتكار الصناعي بالجزائر، أكد السيد بوشوارب أنه "فيما يتعلق بدفتر الشروط الخاص بالمناولة فإن النصوص موجودة على مستوى الحكومة". وحسب الوزير دائما فإن المناولة أصبح لها الآن "دعامة تنظيمية ملموسة" تتكفل بهذا الفرع المستحدث للثروة و القيمة المضافة في إطار قانون التوجيه الجديد الخاص بالمؤسسات الصغيرة و المتوسطة المصادق عليه من طرف البرلمان. من جهة أخرى، أوضح الوزير قائلا "طلبنا في هذا الإطار من متعاملينا (رونو و فولكسفاغن و صانعي سيارات آخرين) الاندراج ضمن سياسية المناولة من أجل تطوير هذه المهن". وأضاف السيد بوشوارب "فتحنا سوقنا لشركائنا. و في المقابل نطالب بحصص من السوق الخاصة بقطع الغيار التي سنقوم بصنعها". وذكر الوزير بهذه المناسبة بأن صناعة السيارات بالجزائر سجلت تقدما "بالرغم من بعض المشاكل و الصعوبات التي تواجهها". وعن سؤال حول التأثير المحتمل لإدخال تراخيص الاستيراد على اتفاق الشراكة بين الجزائر و الاتحاد الأوربي أكد السيد بوشوارب أن هذا الإجراء لن يؤثر على هذا الاتفاق لأنه يأتي في ظرف خاص يتميز بوضع اقتصادي صعب بالنسبة للبلد. واسترسل السيد بوشوارب يقول "كل بلد يواجه صعوبات مالية يقوم بمراجعة أولوياته (...) و نحن لم نبادر بأي مسعى يخالف بنود الاتفاق".
الجزائر - سجلت مصالح مديرية التجارة لولاية الجزائر خلال شهر مارس المنصرم أزيد من 1700 مخالفة تجارية، حسبما علم يوم الثلاثاء عن مصدر من المديرية. وأوضح المصدر أن أعوان الرقابة التابعين للمديرية وقفوا خلال شهر مارس المنصرم على 1754 مخالفة تجارية تم على إثرها تحرير 556 محضرا يتعلق بمخالفات عدم إعلام المستهلك بأسعار السلع إضافة إلى 378 محضر يتعلق بمنتجات شكلت خطرا غذائيا على صحة المستهلك واكثر من 350 محضرا يتعلق بممارسة التجارة غير الشرعية. وتراوحت بقية المخالفات بين التجاوزات المسجلة بالنسبة للأسعار المقننة وأمن المنتجات وضمان احترام حرية المنافسة إضافة إلى تطهير التجارة الخارجية. فيما بلغ عدد التدخلات التي قام بها أعوان الرقابة التابعين لمديرية التجارة لولاية الجزائر خلال الشهر المنصرم 18.580 تدخلا نتج عنه إصدار 101 اقتراح غلق لمحلات تجارية مخالفة للقوانين واللوائح المنظمة للقطاع. وفاق عدد التدخلات المسجلة بالنسبة لمراقبة الممارسات التجارية 12.810 تدخلا مقابل ما يزيد عن 6800 تدخل خاص بقمع الغش. وبالنسبة للحصيلة المالية لنشاط الرقابة لمديرية التجارة خلال الفترة المشار إليها فقد قدرت قيمة المحجوزات من مختلف السلع بأزيد من 2 مليون دج مقابل ما يزيد عن 29 مليون دج بالنسبة للسلع غير المفوترة وقرابة 150 الف دج بالنسبة للتجاوزات الخاصة بممارسة أسعار غير شرعية.
الجزائر - فتحت وزارة التجارة يوم الثلاثاء الحصص التعريفية ل 2017 والتي تستفيد من المزايا الجمركية في اطار اتفاق الشراكة بين الجزائر و الاحاد الاوروبي. وتم فتح الحصص الى غاية 18 ابريل الجاري على الساعة 17 طبقا للمرسوم التنفيذي المؤرخ في 2015 المحدد لشروط و كيفيات تطبيق رخص الاستيراد او التصدير للسلع حسب ما اوضحته الوزارة على موقعها الالكتروني. واكدت الوزارة ان كل متعامل اقتصادي سواء كان شخصا طبيعيا او معنويا و يتوفر على الشروط الواردة في النصوص التشريعية و التنظيمية سارية المفعول يمكنه ايداع طلب رخصة استيراد لمنتوج او سلعة تم فتح حصتها. ويتضمن الطلب ملفا كاملا يشمل على استمارة واستبيان تعريفي يمكن تحميله في موقع الوزارة على الواب و نسخة من السجل التجاري و نسخة من بطاقة التعريف الجبائية وجدول ضريبي مصفى وفاتورة مطابقة تتضمن المنتوج و كميته و قيمته و بلد المنشأ و كذا طريقة الدفع بالإضافة الى مستخرج من وثيقة الضرائب وشهادة تحيين لدى صندوق الضمان الاجتماعي للعمال الاجراء و صندوق الضمان الاجتماعي لغير الاجراء. ويتم ايداع او ارسال الملف الى امانة اللجنة الدائمة بمديرية التجارة الخارجية بالوزارة في ظرف مغلق مدون عليه "حصص تعريفية للجزائر مع الاتحاد الاوروبي لسنة 2017 " وهذا في الاجال المحددة. وكانت الوزارة قد أعلنت السبت الفارط عن فتح حصص كمية للمنتوجات و البضائع برسم رخص الاستيراد لسنة 2017 و التي تشمل 21 منتوجا. و تتضمن القائمة 21 صنفا من المنتوجات الصناعية و الفلاحية. بالنسبة للمواد الصناعية يتعلق الأمر بالسيارات السياحية و السيارات الموجهة لإعادة البيع على الحالة الطبيعية باستثناء بعض الوضعيات الفرعية التعريفية (15) و المجموعات الموجهة لصناعة التركيب و المركبات الخاصة و الأليات (شاحنات سيارات الاسعاف الأليات). و تتضمن القائمة أيضا حديد البناء و الأسلاك الحديدية و الخشب و كذا الخزف. أما فيما يخص المنتوجات الفلاحية و الفلاحية المحولة تتضمن القائمة لحم البقر (الطازج و المجمد) و الأجبان و الليمون الطازج و التفاح و الموز و الشعير و الثوم…
البويرة - دشن وزير الطاقة نور الدين بوطرفة يوم الاثنين بالبويرة سلسلة من مشاريع الغاز و الكهرباء قبل ان يعاين مشاريع في طور الانجاز على مستوى بعض بلديات الولاية لتقييم وتيرة الأشغال فيها. و أشار الوزير لدى تدشينه ملحقة لتوزيع الغاز لفائدة 1360 قرية بآث يخلف و آسيف أصماد و آث حماد المتواجدة بأعالي جرجرة قائلا "تهدف هذه الزيارة إلى تقييم المشاريع في هذه الولاية الواقعة وسط البلاد حيث فاقت تغطية الغاز بها نسبة 70 %". و قام الوزير بعدها بزيارة أعالي إلياثن و هي قرية تابعة لبلدية صهاريج حيث عاين أشغال إنجاز مركز كهرباء و يتعلق الأمر بإنجاز مكون من طابق واحد بقدرة 220 كيلو فولط و مجموعة من المنشئات. وحسب التوضيحات التي قدمت للوزير فإن تزويد هذا المركز سيتم عبر قطع الخط الكهربائي المستقبلي 220 كيلو فولط الرابط بين البويرة و أقبو (بجاية). و تسلمت شركة (ماتيلاك سال) المشروع لإنجازه في مدة 20 شهرا علما أنه توقف من قبل بسبب معارضة المواطنين و من المرتقب تسليمه في شهر جوان 2017 في حين أعطى الوزير تعليماته للشركة المنجزة بالحفاظ على وتيرة الاشغال و تعزيز فرق العمال في الورشات لتسليمه في أقرب الآجال. و على إثر تعليمات الوزير قام المسؤولون بتعزيز الورشات بعمال من مصنع بلارة (جيجل) حتى يتمكنوا من انهاء مشروع إلياثن في أقرب الآجال. و يرى السيد بوطرفة أن تسليم مشروع الكهرباء في الآجال المحددة يكتسي ضرورة خاصة لأنه يهدف إلى تحسين نوعية الخدمات في هذه المنطقة و التي أكد أنها "تعتبر مشكلة حقيقية في هذه المنطقة". و قام الوزير بزيارة محطة الضخ التابعة لسوناطراك ببني منصور حيث سيطلق بها قريبا مشروع لتجديد القنوات الناقلة للبترول من حاسي مسعود إلى ولاية بجاية. وتعد هذه المحطة التي تزود مصفاة الجزائر والمنجزة عام 1970 من بين المحطات التي تسيرها منطقة النقل ببجاية - وسط التي تضم ثمانية مناطق لنشاط النقل عبر الانابيب. كما عاين السيد بوطرفة مشروع انجاز مركز كهربائي…
الجزائر- يشارك 60 عارضا ينشط في مختلف مجالات الصناعة في الطبعة الرابعة للصالون الوطني للمناولة الذي تم تدشينه يوم الاثنين بقصر المعارض بالجزائر العاصمة بمبادرة من الغرفة الجزائرية للتجارة بالتعاون مع شبكة بورصات المناولة والشراكة و المؤسسة الوطنية للمعارض و الصادرات (سافكس)، إضافة إلى مجمعات صناعية و مقدمي الطلبات و المؤسسات المتخصصة في مختلف الفروع الصناعية حيث سيتمكنون من عرض احتياجاتهم الشرائية وانتقاء أحسن العروض التي تقترحها الشركات المستقبلة للطلبات الزائرة. تشهد هذه التظاهرة الاقتصادية مشاركة عدة قطاعات من بينها الصناعات الميكانيكية والمعدنية والالكترونية والكهربائية والكيمائية إضافة إلى المحروقات والري والبناء والصناعات الحديدية وكذا المعدات الزراعية والاتصالات. يمثل هذا المعرض فرصة للمتعاملين الاقتصاديين (مقدمي أو مستقبلي الطلبات) من اجل "تكثيف علاقات الشراكة مما يساهم في تعويض واردات قطع الغيار والمكونات الصناعية إضافة إلى خلق مناصب شغل وقيمة مضافة للاقتصاد الوطني" حسب المدير العام للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة السيد عبد الغني مبارك الذي أكد أنه "يمكن من خلال هذا اللقاء المهني الموجه للصناعيين و مقدمي الخدمات الجزائريين التجسيد الفعلي لتوجهات السلطات العمومية الرامية خاصة إلى حماية الاقتصاد الوطني". من جهته ذكر رئيس شبكة البورصات والمناولة والشراكة السيد كمال أقسوس أن السلطات العمومية تبنت مقاربة جديدة من خلال ادماج هذا النشاط ضمن أولوياتها المطلقة من اجل تحويل المناولة إلى أداة لخلق الثروة. و من بين أهم أهداف هذه التظاهرة ذكر المسؤول ب"تحسين المعرفة بقدرات الإنتاج الوطني و الرفع من اندماجه الصناعي من خلال تطوير المناولة و تشجيع التنويع الاقتصادي". و اعتبر نائب رئيس الغرفة الجزائرية للتجارة و الصناعة رياض عمور أنه من الضروري مرافقة النشاط الصناعي لاسيما في الفروع الميكانيكية (سيارات و عربات فلاحية) و الإلكترونية و الاتصالات السلكية و اللاسلكية و الكهرومنزلية بمجموعة من المناولين لرفع نسبة الاندماج الصناعي المحلي. و أوضح في هذا السياق "لدينا الإمكانيات الضرورية المادية و البشرية لإنشاء مناولة صناعية قوية و مستديمة شريطة إشراك الفاعلين الاقتصاديين في المقاربة الاقتصادية الجديدة التي صادقت عليها السلطات". و خلال زيارته…
البويرة- أكد اليوم الاثنين وزير الطاقة و المناجم نور الدين بوطرفة من البويرة أن الجزائر لا تتوقع زيادة في إنتاج النفط في هذه الفترة التي تتميز بانخفاض أسعار النفط موضحا أن "الهدف المسطر هو تطوير الإنتاج على الأمدين المتوسط و البعيد". "إن الهدف الحالي للمؤسسة العمومية سوناطراك هو تطوير إنتاج النفط على المدى المتوسط و البعيد ولذلك لا نجد حاجة في زيادة الإنتاج في الوقت الذي يتراوح فيه حاليا سعر برميل النفط بين 50 و 55 دولارا" يوضح السيد بوطرفة في ندوة صحفية عقدها على هامش زيارته إلى البويرة. و ردا على سؤال حول التغيير التي تم حديثا على رأس مؤسسة سوناطراك أوضح الوزير أن الأمر يتعلق بتغيير طبيعي للسماح للمؤسسة المذكورة من تحقيق هدفها الذي يتمثل في تطوير الإنتاج على الأمدين المتوسط و البعيد. "كل فترة و لها مسؤوليها. و يتعلق الأمر بتغيير عادي يسمح لسوناطراك من تطوير إنتاج النفط على المدى المتوسط و البعيد سيما في الوقت الحالي" يضيف السيد بوطرفة الذي أشرف على تدشين سلسلة من المشاريع على مستوى الولاية. و اغتنم الوزير الفرصة ليجدد دعمه للمسؤول الجديد لسوناطراك لإعطاء دفعة جديدة للمشاريع عبر أنحاء البلاد. و أضاف السيد بوطرفة أن "وزارته و مؤسسة سوناطراك يعملان جاهدين حتى تكون المناقصات التي يتم فتحها ناجحة و ليست فاشلة". "إن السياق الحالي الذي يتميز بانخفاض الأسعار لا يتطلب فتح مناقصات لإطلاق مشاريع نفطية و أنه من الأفضل أن يتم الاستثمار في إطار من المشاركة و الشراكة" يضيف الوزير الذي تفقد مشروع محطة الضخ لسوناطراك في بني منصور.
الجزائر- وقعت شركة المياه والتطهير لولاية الجزائر (سيال) اليوم الاثنين على اتفاقيات مع ثلاث شركات عمومية متخصصة في صناعة التجهيزات الخاصة بقطاع المياه ما سيسمح بتعويض جزء من واردات سيال بالإنتاج الوطني. ويتعلق الاتفاق الأول الذي وقع مع الشركة الجزائرية لمسبكات الحراش بتزويد سيال بالأفواه الرئيسية و أغطية البالوعات المصنوعة من حديد الدكتايل بينما يخص الثاني المبرم مع الشركة الجزائرية للمعدات الصناعية الخبرات والصيانة الوقائية والعلاجية وكذا تأهيل رافعات "سيال". ويهدف الاتفاق الثالث بين سيال و مؤسسة المضخات والصمامات الجزائرية تأهيل مولدات المضخات الكهربائية الغاطسة وتوفير الأعمدة الصاعدة للآبار وكذا التكوين في مجال صيانة المضخات الكهربائية. وتم ابرام هذه الاتفاقيات على هامش المعرض الوطني المنعكس للصيانة وهذا من طرف مدراء شركة سيال، جون مارك يان، والشركة الجزائرية لمسبكات الحراش، زعيم بوزارة والشركة الجزائرية للمعدات الصناعية، حكيم غورميت ومؤسسة المضخات والصمامات الجزائرية، بوعلام لطرش بوثلجة. وتهدف هذه الاتفاقيات-التي تضاف إلى تلك المبرمة سابقا مع شركات جزائرية عمومية وخاصة- إلى تعويض جزء من واردات شركة سيال بالإنتاج الوطني حسب توضيحات مديرها العام خلال حفل التوقيع. وقال في هذا الصدد: "تلتزم شركتنا بسياسة المسؤولية الاجتماعية في محاولة لضمان تنمية محلية وترقية اداة الانتاج الوطنية (...). وفي هذا السياق، عقدنا شراكات مع شركات جزائرية تصنع المنتجات التي كنا نستوردها من قبل". واضاف:"نحاول الانتاج في الجزائر بدلا من الاستيراد وتطوير خدمات جديدة ومنتجات لدى سيال بالتركيز على القدرات البشرية الجزائرية". ومن خلال هذا المنهج "الموحد الذي يوفق بين التنمية الاقتصادية والخدمة الاجتماعية" تسعى سيال إلى تدعيم الانتاج الجزائري ، حسب السيد يان. ومن جهته اكد مدير وحدة المشتريات بسيال، محمد حمران، ان الاتفاقيات المبرمة تسمح بتقليص فاتورة سيال الخاصة باستيراد التجهيزات التي تقدر قيمتها ما يعادل 300 مليون دينار سنويا. وحسب هذا المسؤول فإن اتفاق مماثلا لانتاج عدادات المياه بالجزائر سمح للشركة باقتصاد حوالي 30 بالمئة من قيمة العدادات المستوردة.
سطيف- أكد وزير العمل و التشغيل و الضمان الاجتماعي محمد الغازي خلال زيارة عمل و تفقد قام بها اليوم الاثنين إلى ولاية سطيف بأن الدولة كسبت الرهان في رفع التحدي المتعلق باعتمادها على شبابها. و قال الوزير لدى معاينته ببلدية مزلوق مؤسسة إنتاج و تحويل البلاستيك لمستثمر خاص أنجزت ضمن جهاز الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب بأن "الدولة الجزائرية كسبت رهان اعتمادها على شبابها" و هو ما يجسده كما قال- نجاح مثل هذه المؤسسات. و أشاد الوزير بهيكلة المستثمرين الشباب ضمن الفيديرالية الوطنية للمقاولين الشباب التي تضم حاليا 75 ألف منخرط مما يدل كما قال- على اهتمام الشباب بالقطاع المنتج (الإنتاج الصناعي) الذي تصبو الدولة لتوجيه الشباب نحوه بغية التخفيف من التوجه نحو قطاع الخدمات داعيا الشباب إلى التنسيق فيما بينهم بغرض التكامل أو المناولة اللذين يسمحان بأن يكون المنتوج جزائريا و يقلص من اللجوء للاستيراد. و أضاف السيد الغازي خلال لقائه بإطارات القطاع بمقر المجلس الشعبي الولائي بأن دائرته الوزارية أخذت زمام المبادرة بقيامها منذ يناير الأخير بعمل إعلامي جواري و فتح الحوار لأجل إعادة صياغة قانون العمل و ذلك بمشاورة و إشراك جميع الشركاء و النقابات المسجلة لدى وزارة العمل و التي يبلغ عددها 65 نقابة عمالية بالإضافة إلى ما يقارب 40 نقابة لأرباب العمل. و ذكر الوزير بأن الوزارة قامت بتسليم نسخ من مسودات مشروع هذا القانون لجميع الشركاء و النقابات قصد إثرائها و مناقشتها و نقدها و إعطاء رأيهم فيها مشيرا إلى أن "الأبواب ما زالت مفتوحة قبل لقاء هؤلاء مرة أخرى لهذا الغرض". و قد تفقد وزير العمل و التشغيل و الضمان الاجتماعي خلال هذه الزيارة عديد الهياكل التابعة لقطاعه على غرار الوكالة المحلية للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي للعمال غير الأجراء بمدينة سطيف حيث دشن فرع الضمان الاجتماعي لذوي الاحتياجات الخاصة (شباك موحد) و الذي أكد بأن هذه العملية ستعمم على المستوى الوطني. للإشارة فقد قام السيد الغازي بالمناسبة بتسليم كرسيين متحركين و دراجة نارية…
الجزائر- وقعت شركة تأمين الأشخاص كرامة للتأمينات (الفرع التابع لشركة التأمين و إعادة التأمين) اليوم الاثنين بالجزائر مع القرض الشعبي الجزائري اتفاقية تتيح لحاملي البطاقات البنكية الالكترونية باكتتاب عقد تامين الكترونيا بدءا في مرحلة أولى بالتأمين على السفر الذي يقترحه هذا المؤمن الاجتماعي. و تم التوقيع على الاتفاقية بالأحرف الأولى من طرف الرئيس المدير العام لشركة كرامة للتأمينات السيد عمار مصلوح و الرئيس المدير العام للقرض الشعبي الجزائري السيد عمار بودياب بحضور الوزير المنتدب المكلف بالاقتصاد الرقمي و عصرنة الأنظمة المالية السيد معتصم بوضياف. و لهذا الغرض فتحت شركة كرامة للتأمينات بوابة للاكتتاب و التسيير و الدفع الالكتروني لتصبح بذلك أول مؤمن يوفر هذا النوع من البوابات حتى وإن كان التأمين الالكتروني مقترح من طرف مؤمنين آخرين حسب السيد مصلوح. و تسمح هذه البوابة- التي طورتها الشركة- ليس فقط بإعداد كشف تقديري الالكتروني و تحويله إلى عقد و الدفع بالبطاقة البنكية الالكترونية بل وأيضا بتسيير و تغيير العقد عن بعد فيما يخص مثلا فترة و مدة السفر أو الوجهة بل و حتى إلغائه. كما تتيح أيضا للزبون إمكانية "التعويض بشكل آلي و جد مبسط عند الاقتضاء. كما تسمح البوابة لشركة كرامة للتأمينات ب "الاقتراب أكثر من زبائنها و الظفر بحصص جديدة من سوق التأمينات و كذا تحسين العلاقة بين الزبائن و المؤمنين" حسب قوله مؤكدا أن العقد الالكتروني "مؤمن كليا حسب المقاييس الدولية في هذا المجال". وأكد المتحدث أن الأمر يتعلق أيضا بوضع تحت تصرف الزبائن "وكالة افتراضية حقيقية علما أن جميع الخدمات المقترحة في وكالة تقليدية متوفرة عبر المسار الرقمي" مشيرا إلى أن التأمين الالكتروني سيوسع في المستقبل القريب ليشمل منتجات أخرى إضافة إلى التأمين على السفر "مسافر". و من جهته أشاد السيد معتصم بوضياف بإطلاق هذا المنتوج "الذي يوفر للزبائن راحة و وضوح الرؤية" متوقعا أن تكون 2017 "سنة التأمين الالكتروني على غرار الخدمات البنكية الالكترونية". و يذكر أن شركة كرامة للتأمينات التي أنشأت في سنة 2011 قد…
بومرداس- أعلن وزير الأشغال العمومية و النقل بوجمعة طلعي اليوم الاثنين ببومرداس بأنه تم تسهيل الإجراءات التي كانت مفروضة على مراكز المراقبة التقنية للسيارات من أجل السماح لهم بمجابهة الطلبات الكبيرة على خدماتهم في هذا الظرف. وأوضح الوزير في ندوة صحفية على هامش إشرافه على بعث التجارب التقنية للخط الجديد للسكة الحديدية المكهرب الرابط بين الثنية ببومرداس و تيزي وزو بمحطة القطار ببرج منايل بأنه تم في هذا الإطار اتخاذ إجراءات تسمح لهذه المراكز عبر الوطن من رفع وتيرة العمل إلى الساعة منتصف الليل بدل الثمانية ساعات في اليوم حاليا. وسيمكن هذا الإجراء مراكز المراقبة التقنية عبر الوطن -- يضيف الوزير-- من تجاوز الحصص اليومية المحددة لهم يوميا وفق إمكانية كل مركز حيث سيكون بوسعهم من خلال هذا الإجراء الأخير القيام بأكبر عدد من عمليات المراقبة لأصحاب السيارات في اليوم الواحد. وتم في هذا الإطار كذلك --يشير السيد طلعي-- اتخاذ إجراء آخر من خلال تعليمة وزارية صدرت الأسبوع الماضي لمنع تحديد المناطق الجغرافية لإجراء المراقبة التقنية للسيارات حيث أصبح الآن بإمكان أصحاب السيارات إجراء المراقبة التقنية في أي ولاية أو منطقة من الوطن كانت. "كما تعلمون فإن المراقبة التقنية لسيارة واحدة تستغرق حاليا نحو 20 دقيقة و الطلب على إجراء هذه المراقبة كبير جدا في الظرف الحالي لذلك أظن بأن الإجراءات المتخذة المذكورة ستسمح للمواطنين بإجراء المراقبة التقنية لسياراتهم بهدوء و بكل ارتياح" يقول الوزير. من جهة أخرى و فيما تعلق بوضعية المشاريع الكبرى للقطاع التي هي قيد الإنجاز أكد بأن العمل جار حاليا لتسليم هذه المشاريع في الآجال المحددة تعاقديا على غرار خط السكة الحديدية المكهرب العالي السرعة الرابط بين وهران و سعيدة الذي سيخضع للتجارب التقنية يوم الخميس القادم و تيليفيريك تيزي وزو الذي تم رفع وتيرة أشغال إنجازه لتسليمه بالتدريج حسب الآجال التعاقدية للمشروع. وفيما تعلق بميناء شرشال أوضح الوزير بأن الدراسات التقنية المتعلقة بهذا المشروع الضخم انتهت مؤخرا و سلمت بينما أشغال الإنجاز من الممكن جدا…