القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

نقل و أشغال عمومية: استكمال جميع المشاريع و تحسين الخدمات للنهوض بالاقتصاد

  أدرج يـوم : الأحد, 14 كانون2/يناير 2018 20:07     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 244 مرات
نقل و أشغال عمومية: استكمال جميع المشاريع و تحسين  الخدمات للنهوض بالاقتصاد

الجزائر- قال وزير النقل و الأشغال العمومية، عبد الغني زعلان يوم الأحد بالجزائر أن الهدف الرئيسي لقطاعه في الوقت الحالي هو استكمال جميع المشاريع المبرمجة و تحسين الخدمات، مؤكدا أن برنامج قطاعه  قد تم تنفيذه وفقا للأهداف المسطرة ضمن برامج رئيس الجمهورية  باعتبار القطاع محركا أساسيا للنهوض بالاقتصاد من خلال توفير البنى التحتية.

و أوضح الوزير في جلسة استماع أمام أعضاء لجنة المالية و الميزانية للمجلس الشعبي الوطني في إطار مناقشة مشروع قانون تسوية الميزانية لسنة 2015 أن المشاريع التي لم تسلم بعد او التي لم تدخل حيز الخدمة في مجال النقل و الأشغال العمومية هي عبارة عن" أموال راكدة لأنه لا تسهم في التنمية الاقتصادية و بذلك فان الهدف الرئيسي هو استكمال هذه المشاريع إلى جانب تحسين الخدمة".

و أضاف السيد زعلان قوله " بالرغم من عدم تسجيل مشاريع جديدة في السنوات الثلاثة الاخيرة بسبب الأزمة المالية إلا أن الحجم الكبير لعمليات استكمال المشاريع المسجلة سابقا يشعرنا بعدم توقف وتيرة التنمية  في القطاع ".


اقرأ أيضا: سكن: إلزام مؤسسات الانجاز ب "تدارك التأخر" المسجل أو "فسخ عقودها "


و أوضح في هذا الإطار انه في نهاية 2017 تم تسجيل تحسن من خلال دفع مستحقات عدة مقاولات أجنبية و محلية بفضل قرارات مجلس الوزراء التي سمحت بتوفير ميزانية لدفع هذه المستحقات.

أكد الوزير  على عصرنة الإدارة من خلال استخدام الرقمنة و التكنولوجيات الحديثة مشددا أ ن الهاجس الكبير لقطاعه هو تحسين الخدمات.

 

الانطلاق في أشغال انجاز ميناء شرشال قبل نهاية السداسي الأول لسنة 2018

 

و بخصوص ميناء الحمدانية بشرشال  (ميناء الجزائر الوسط)  ،أعلن الوزير عن الانطلاق في الأشغال قبل نهاية السداسي الأول من السنة الجارية .

و أضاف انه كان مقررا الانطلاق في المشروع في شهر نوفمبر الفارط و لكن تم تفضيل التأني من أجل توفير كل الاجراءات و الظروف لضمان انطلاقة في احسن الظروف لهذا المشروع.

وفي حديثه عن نقل البضائع عبر السكك الحديدية ،أكد انه تم إقرار ربط كل المؤسسات الاقتصادية بشبكة السكك الحديدية خاصة في مجال نقل الاسمنت و الحديد و الصلب .


اقرأ أيضا: فتح النقل البحري والجوي للبضائع للخواص الوطنيين لتلبية طلبات التصدير


في معرض تقديمه لأهم الانجازات القطاع خلال مناقشة قانون تسوية الميزانية لسنة 2015 ، أكد ان القطاع كان دائما في صميم اهتمامات السلطات العمومية و ضمن أولويات مختلف برامج التنمية كمحرك أساسي للنمو الاقتصادي و الاجتماعي.

و ذكر الوزير في هذا السياق بأهم محاور برنامج المخطط الخماسي 2015-2019 على غرار انجاز شبكة طرقات و الطرق السيارة عصرية و هيكلة و صيانة شبكة الطرقات الموجودة و تطويرها حسب معايير النقل و السلامة المرورية ر تحسين الخدمات و صيانة و تكييف المنشآت البحرية حسب الاحتياجات المستقبلية فضلا عن انجاز منشآت بحرية جديدة خاصة بالتجارة و الصيد البحري و الترفيه و تطوير  المنشآت المطارية لتلبية المتطلبات الاقتصادية .

كما يشمل البرنامج عصرنة و توسيع شبكة السكك الحديدية المستغلة و صيانتها و تدعيم حظيرة الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية و توسيع شبكة النقل الحضري بالميترو و التراموي و المصاعد الهوائية و مواصلة انجاز المحطات البرية.

كما عرفت سنة 2015 الاستمرار في تكملة مشاريع البرامج الخماسية السابقة و كذا  البرامج الخاصة بتطوير البنى التحتية الخاصة بالقطاع في منطقة الهضاب العليا والجنوب.

و بلغة الارقام قال الوزير ان قطاع الاشغال العمومية استفاد في 2015 من 20 مليار دينار في اطار ميزانية التسيير و 234 مليار دج كرخصة برنامج جديد او اعادة تقييم في اطار ميزانية التجهيز و 206 مليار دج كاعتمادات دفع و 3.346 مليار دج في اطار حساب التخصيص الخاص المعنون صندوق الطرق و الطرق السيارة.

 

استهلاك اكثر من 17مليار دج من ميزانية التسيير و اكثر من 442 مليار دج من ميزانية التجهيز في 2015

 

و أوضح الوزير أن القطاع استهلك  ما قيمته 17،302مليار دج أي بنسبة 87ر85 بالمئة من الاعتمادات فيما يخص ميزانية التسيير فيما تم استهلاك 442،797 مليار دج من ميزانية التجهيز أي ما يمثل نسبة استهلاك تقدر ب 43،75 بالمئة من اعتمادات الدفع.


اقرأ أيضا: أشغال عمومية ونقل: التأكيد على تنفيذ كل المشاريع والمساهمة في  تحقيق الإقلاع الاقتصادي 


و قال الوزير ان ابرز مؤشرات النمو لقطاع الأشغال العمومية لسنة 2015 تتمثل في تطور شبكة الطرقات بنسبة 0،92 بالمئة بزيادة قدرها 1123 كلم تضاف إلى 122.528 كلم المنجزة إلى غاية 2014 إلى جانب ارتفاع كثافة الطرقات حيث بلغت -حسب السيد زعلان- 0،0519 كلم/كلم2 في 2015بعدما كانت تقدر ب 0،0514كلم/كلم 2 في 2014.

و بالنسبة للبرنامج الخاص بتامين الحدود البرية بالولايات الجنوبية للوطن المتضمن فتح و اصلاح 14.623كلم من المسالك و تعبيد ما يقارب 8.100 كلم قال السيد زعلان انه تم إلى غاية 31ديسمبر 2015 فتح و اصلاح 7.420 كلم من المسالك و تعبيد 1.632كلم .

و في حديثه عن الصعوبات، قال الوزير انه تم تسجيل بعض  الصعوبات في انجاز الموانئ و المطارات على سبيل المثال عدم توفر بعض مواد الانجاز بالكميات المطلوبة .

و فيما يتعلق بقطاع النقل فقد استفاد هذا الأخير من ميزانية تسيير قدرها 12،8مليار دج و  423،4 مليار دج كرخصة برنامج جديد او إعادة تقييم في اطار ميزانية التجهيز و 144،6 كاعتمادات دفع و 19،236مليار دج في اطار حساب التخصيص  لتطوير النقل العمومي".

و لخص السيد زعلا ن ابرز مؤشرات النمو في قطاع النقل في 2015 فيما يلي : ارتفاع نسبة نقل المسافربن ب 7،26بالمئة و ارتفاع نسبة نقل البضائع جوا ب 3،97 بالمئة .

اما بالنسبة للنقل البحري تم تسجيل ارتفاع نسبة نقل المسافرين ب 1،74 بالمائة مقارنة ب 2014 و ارتفاع نسبة نقل البضائع ب 3،97 بالمئة فيما تم تسجيل ارتفاع في نسبة نقل المسافرين بالسكك الحديدية ب 9،13بالمئة معلنا عن اختتام نقل البضائع نهاية 2017بنقل 9مليون طن و  توقع نقل 60 مليون مسافر سنويا .

كما اكد ان شبكة السكة الحديدية انتقلت من 1800كلم في 1999إلى 4000كلم حاليا إلى جانب 1300 كلم في طور الانجاز لتصل في ظرف السنتين المقبلتين 6300كلم.

 

لا خوصصة لشركة الخطوط جوية الجزائرية

 

و لدى رده على اسئلة النواب التي تمحورت حول وضعية الجوية الجزائرية خاصة اضرابات العمال و مسالة اعادة تقييم المشاريع إلى جانب وضعية الطرقات، قال الوزير انه من الأهمية بمكان التدقيق في الدراسات قبل انطلاقها.

و اوضح السيد زعلان أن شركة الخطوط الجوية الجزائرية تعيش وضعية مالية صعبة و عرفت عجزا ماليا نهاية 2017  قدر ب 11  مليار دينار ي مستبعدا في نفس الوقت أي تفكير في خوصصة الشركة، حيث قال " هذا الأمر غير وارد بتاتا " .

و فيما يخص فنح المجال الجوي و البحري لنقل البضائع  قال الوزير انه تم رفع التجميد عن القانون الخاص بشحن البضائع عبر هاتين الوسيلتين . وبذلك سيتم فتح هذا المجال للمتعاملين الخواص  الوطنيين فقط من اجل نقل البضائع.

نقل و أشغال عمومية: استكمال جميع المشاريع و تحسين الخدمات للنهوض بالاقتصاد
  أدرج يـوم : الأحد, 14 كانون2/يناير 2018 20:07     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 244 مرة   شارك