القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

أدرار : السيد أويحي يدشن مصنع الإسمنت ببلدية تيمكتان

  أدرج يـوم : السبت, 16 كانون1/ديسمبر 2017 16:08     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 514 مرات
أدرار : السيد أويحي يدشن مصنع الإسمنت ببلدية تيمكتان

أدرار - أشرف الوزير الأول أحمد أويحي اليوم السبت في إطار زيارة يقوم بها إلى ولاية أدرار على تدشين مصنع الإسمنت ببلدية تيمكتان (260 كلم شرق أدرار ) ، وهي المنشأة الصناعية الأولى من نوعها بالمنطقة.

ويتربع هذا المصنع وهو ثمرة شراكة جزائرية - صينية بحجم إستثمار قدره 21 مليار دج على مساحة 32 هكتارا بطاقة إنتاج تقدر بـ 5ر1 مليون طن سنويا في المرحلة الأولى من بداية الإستغلال من مختلف أصناف الإسمنت لتصل إلى 3 ملايين طن سنويا بعد إنجاز خط ثان للإنتاج مستقبلا في المدى المنظور، حسب البطاقة التقنية للمشروع .

وسيساهم هذا المشروع الصناعي في استحداث 1.100 منصب شغل من بينها 400 منصب دائم، وهو تابع للمجمع الصناعي الخاص الهامل سيدي موسى والشريك الصيني سي-تي إي- أو- سي .


افرأ أيضا : الصناعة في الجزائر "بدأت تأخذ انطلاقة جديدة لتلبية احتياجات البلاد تمهيدا للتصدير"


وكلف الشريك الصيني الذي اختير بالنظر إلى خبرته في مجال إنتاج هذه المادة على ضوء عقد تعاون لمدة سبع (7) سنوات بتسيير المصنع في مرحلته الأولى بهدف ضمان التكوين لليد العاملة الجزائرية ونقل المهارات والتحكم في التكنولوجيات الدقيقة التي ستستعمل في هذه المنشأة الصناعية .

ويفتح مصنع الإسمنت بتيمكتان الأول من نوعه بالجنوب الكبير آفاقا واسعة لتنمية المنطقة ، باعتبار أنه سيساهم من خلال ضمان التموين بهذه المادة الأساسية لمشاريع أشغال البناء  والمحروقات في إعطاء دفع جديد للتنمية ، وتسريع وتيرة الورشات التي استفادت منها المنطقة ، حسب شروحات القائمين على المشروع .     

وسيضع هذا المشروع الطموح في متناول زبائنه مختلف أنواع الإسمنت من بينها الإسمنت البترولي ، حيث ستنتج هذه الوحدة ما معدله 200.000 طن/ سنويا لفائدة المؤسسات البترولية العاملة بالمنطقة . 


افرأ أيضا : المجمع الصناعي لاسمنت الجزائر يتطلع إلى إنتاج 20 مليون طن في السنة من  الاسمنت في أفق 2019-2020


ويأتي هذا المصنع بهذه المنطقة والذي أنجز وفقا للمعايير العالمية المتعلقة بالأمن وحماية البيئة ، لتلبية سلسلة من المعايير من بينها توفير المادة الأولية للمنتوج ، وسيكون له انعكاسا إيجابيا على سعر كيس الإسمنت .

وبخصوص الجانب البيئي فقد أنجزت هذه الوحدة وفق المعايير العالمية السارية المفعول من بينها ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية من خلال مولد بطاقة إنتاج 32 ميغاواط مستقبل عن الشبكة العمومية.

ويعد هذا المشروع الذي أطلقت أشغال تجسيده مطلع 2016 لآجال 11 شهرا ، من المشاريع المهيكلة والتي من شأنها أيضا أن تضمن التوازن التنموي بمناطق الجنوب الكبير وإعطاء دفع جديد للوتيرة الإقتصادية والتي ستساهم في تحسين إطار الحياة للسكان المحليين وإعادة بعث الأنشطة الشبانية المرافقة لمثل هذا النوع من المشاريع الكبرى، كما أشير إليه.

آخر تعديل على السبت, 16 كانون1/ديسمبر 2017 17:27
أدرار : السيد أويحي يدشن مصنع الإسمنت ببلدية تيمكتان
  أدرج يـوم : السبت, 16 كانون1/ديسمبر 2017 16:08     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 514 مرة   شارك