القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

اتفاقية بين سوناطراك و شركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" الأمريكية" لإنشاء شركة مختلطة

  أدرج يـوم : الجمعة, 10 تشرين2/نوفمبر 2017 09:34     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 486 مرات
التوقيع على اتفاقية شراكة بين مجمع "سوناطراك" وشركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" الأمريكية" التوقيع على اتفاقية شراكة بين مجمع "سوناطراك" وشركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" الأمريكية"
صورة وأج

الجزائر-  وقع مجمع "سوناطراك" وشركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" الأمريكية" يوم الخميس في الجزائر عقدا يقضي  بإنشاء شركة مختلطة متخصصة في الإنتاج المحلي للتجهيزات و المعدات الموجهة لقطاع صناعة النفط والغاز و الخدمات المرتبطة بها.

و قد حضر حفل التوقيع على هذا العقد  وزير الطاقة مصطفى قيتوني و الرئيس المدير العام لشركة سوناطرك  عبد المومن ولد قدور و رئيس  شركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" لورينزو سيمونيللي و مدير عام بيكر هيوز جنرال الكتريك للشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا رامي قاسمي إلى جانب  السفير الإيطالي بالجزائر باسكوال فيرارا وممثلي عن سفارة الولايات المتحدة الأمريكية.

وتقدر قيمة الاستثمار في هذا المشروع الذي سيصبح عمليا بداية من 2019 نحو 45 مليون دولار في المرحلة الأولى لترتفع إلى 200 مليون دولار على المدى الطويل .

أما بالنسبة لرأسمال هذه الشركة المشتركة، و تحمل اسم  شركة "سوناطراك - جنرال الكتريك للمعدات البترولية فقد قدر بـ (4) مليار دينار جزائري مملوكة بنسبة  51% من قبل سوناطراك  و 49% من قبل شركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" الأمريكية.

و في المرحلة الأولى من المشروع ستشكل  اليد  العاملة الجزائرية 90 بالمائة من الموظفين، بينما ستصل نسبة الاندماج الصناعي للمشروع  في حدود 30 بالمئة.


اقرأ أيضا: الاهتمام أكثر مستقبلا بتطوير الصناعة البتروكيمائية في مجال استغلال الغاز


وأشار المتعاملين الشركاء إلى أن  الشركة ستتخصص في تصنيع وتجميع وصيانة أنواع مختلفة من معدات التحكم في الضغط مثل فوهات الآباري و بالتالي إنشاء قاعدة هامة لتلبية الاحتياجات المتزايدة لنشاطات المنبع في  الجزائر مع العمل على التصدير إلى السوق  الجهوي.

و تقع الشركة المرتقب استحداثها  في منطقة أرزيو الصناعية (وهران ) على مساحة 20 ألف متر مربعي و ستتكفل بتكوين أكثر من 200 مهندس خلال السنوات السبع الأولى من بداية النشاط.

وبالإضافة إلى خلق فرص العمل المباشرة في منطقة أرزيو، سيساهم هذا المشروع في تطوير وتعزيز سلسلة التموين المحلية، مما يسمح بإنشاء عدد كبير من الوظائف غير المباشرة فضلا عن تعزيز النظام البيئي لمنظومة النفط والغاز في جميع أنحاء البلاد، من خلال  تنمية نسيج المؤسسات الصغيرة و المتوسطة.

وعلى هامش حفل التوقيعي قال السيد قيتوني إن هذه الشركة ستكون "رافد مهم " للجزائر في مجال الصناعة المحلية لتجهيزات قطاع الطاقة، لأنها ستعكف على صنع رؤوس الآبار التي ما تزال حتى الآن مستوردة من الخارج .

و أضاف أن هذه الشركة هي الأولى في إفريقيا لتصنيع هذا النوع من المعدات البترولية، مؤكدا أن فائض الإنتاج سيتم تصديره إلى الدول الإفريقية.

ويعتمد المشروع على خبرة شركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" الواسعة في مجال تصنيع معدات حقول النفط وتعزيز الخبرات العالمية والمحلية للشركة لتوفير حلول الإنتاج.

من جانبه، قال  الرئيس المدير العام  لشركة سوناطراك إن إنشاء هذا المشروع المشترك هو "تقدم تحققه سوناطراك على صعيد رفع نسبة اندماج صناعاتها، كما تهدف إلى التحكم بشكل ناجع في التكليف و آجال التسليم"ي فضلا عن اكتساب الخبرة في هذا المجال .

وأضاف أن هذا المشروع سيسهم أيضا في تعزيز النسيج الصناعي الوطني وإنشاء شبكة من مؤسسات المناولة  وفقا لمعايير الدولية.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي لشركة بيكر هيوز جنرال الكتريك الأمريكية، إن شركة  المرتقب استحداثها  قادرة على إنشاء مركز تصنيع قوي من شأنه أن يزيد من القدرة المحلية ويعزز الصادرات.

وحسبه فأن هذه الشراكة وفضلا عن  تنشيطها سلسلة التموين  المحلية في الجزائري ستضع الجزائر أيضا في مصاف  "المصنعين الرئيسيين  للمعدات و التجهيزات  الصناعية".

وقد شاركت جنرال إلكتريك  منذ أكثر من 40 عاما في العديد من المشاريع الكبرى في الجزائر، من خلال شراكتها مع سوناطراك و سونلغاز لإنشاء شركة ألجيسكو التي تعد مركزا مهما للإصلاح و التوربينات  في منطقة بوفاريك لخدمة عملائها في نشاط المنبع و المصب  ونقل النفط.

 

-مصفاة حاسي مسعود - إطلاق المناقصات خلال السداسي الأول 2018

 

وردا على سؤال من قبل الصحافة على مشاريع مصفاة حاسي مسعود وتيارت، قال السيد قيتوني أن  الدراسات قد شارفت على الانتهاء، مشيرا  إلى أن الطاقة الإنتاجية لكل مصفاة ستكون 5 ملايين طن سنويا .

و حسب الوزير من الممكن أن إطلاق  المناقصات  في غضون ستة أشهر بالنسبة لمصفاة حاسي مسعود. وتجدر الإشارة إلى أن جميع وحدات التكرير التي سيتم انجازها ستحقق الاكتفاء الذاتي من الوقود ابتداء من سنة  2021، علما بأن الجزائر تستورد حاليا أكثر من مليار دولار من الوقود.

و حسب  الأرقام ي فقد تم تكرير 5ر11 مليون طن من الوقود في الجزائر، في حين بلغ الاستهلاك الذي تنامى  في السنوات الأخيرة 15 مليون طن من الوقود سنويا، ولسد هذه الفجوة، يتم  استيراد كمية تبلغ 5ر3  مليون طن من الوقود في السنة.

من جانب آخر  قال سيد قيتوني أن الاجتماع المقبل لمنظمة الدول المصدرة للنفط (الاوبك) سيعقد خلال الفترة من 28 إلى 30 من الشهر الجاري في فيينا لبحث تطور سوق النفط. وردا على سؤال حول ما إذا كان سيتم تمديد العمل باتفاق أوبك لتخفيض الإنتاج  قال الوزير أن هذا الأمر سيحسم  في الاجتماع المقبل للمنظمة .

آخر تعديل على الجمعة, 10 تشرين2/نوفمبر 2017 13:08
اتفاقية بين سوناطراك و شركة "بيكر هيوز جنرال الكتريك" الأمريكية" لإنشاء شركة مختلطة
  أدرج يـوم : الجمعة, 10 تشرين2/نوفمبر 2017 09:34     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 486 مرة   شارك