القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

الرئيس بوتفليقة يدعو إلى بذل مجهودات أوفر و بلوغ نجاعة أوفى في المجال الاقتصادي

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 31 تشرين1/أكتوير 2017 17:36     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 102 مرات
الرئيس بوتفليقة يدعو إلى بذل مجهودات أوفر و بلوغ نجاعة أوفى في المجال الاقتصادي

الجزائر- دعا رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة اليوم الثلاثاء  إلى "بذل مجهودات أوفر و بلوغ نجاعة أوفى في الـميدان الاقتصادي" معربا عن ارتياحه " للاستعداد الذي أبداه العمال الجزائريين و كذا رجال الأعمال المنضوون ضمن منظمات للمشاركة في هذه المعركة الاقتصادية التي سييسرها بلا شك حوار الثلاثية."

و أضاف رئيس الجمهورية في  رسالة له بمناسبة إحياء الذكرى الثالثة  والستين لاندلاع ثورة أول نوفمبر1954 " ان صيانة الارث الذي تركه شهداءنا الأبرار و على الخصوص سيادتنا الكاملة و خياراتنا الاجتماعية  من عدالة و تضامن تدعونا اليوم أكثر من اي وقت مضى إلى بذل مجهودات أوفر و بلوغ نجاعة أوفى في الميدان الاقتصادي".

وتابع رئيس الجمهورية يقول " لقد تراجعت أسعار المحروقات خلال السنوات الاخيرة بقدر بالغ و نحن مضطرون لمواصلة تنميتنا بمداخيلنا العمومية التي تقلصت كثيرا بينما يسجل نمونا الديموغرافي ارتفاعا بالغا".

رغم ذلك - يضيف رئيس الجمهورية - فان " هذا الرهان لا يفوق امكانياتنا الوطنية اذا ما اتفقنا جميعا على ما تتطلبه المعركة التنموية من سبل و وسائل".

في هذا السياق قال السيد بوتفليقة أن هذه السبل و الوسائل تتمثل في " تغليب ايديولوجية مصلحة الوطن و مواطنيه حتى نثمن أكثر فأكثر امكاناتنا الجمة الصناعية منها و الطاقوية و الفلاحية و السياحية والمنجمية و غيرها ".

كما أبرز الرئيس بوتفليقة أهمية اعتبار " المؤسسة المنتجة عمومية كانت أم خاصة أو بالشراكة , أداة ثمينة لا غنى عنها لخلق مناصب الشغل و مصدرا للمداخيل و الثروة التي تستفيد منها المجموعة الوطنية و أداة يتعين تطويرها عن طريق الانتاجية و التنافسية "

و دعا رئيس الجمهورية إلى " تسريع  الإصلاحات الضرورية من أجل تحديث تسيير الشؤون العمومية و تخليصه من المركزة و تحديث المحيط الاقتصادي بما فيه المالي و المضي قدما نحو التحكم في التكنولوجيات الجديدة".

كما اشار رئيس الجمهورية إلى أن " الحكومة تولت تنفيذا لبرنامجي و تعليماتي ي مواصلة معركة التنمية الاقتصادية و تكريس العدالة الاجتماعية و صون السيادة الاقتصادية ".

في هذا الصدد قال رئيس الجمهورية " اسجل ارتياحي للاستعداد الذي أبداع العمال الجزائريين و كذا رجال الاعمال المنضوون  ضمن منظمات للمشاركة في هذه المعركة الاقتصادية التي سييسرها بلا شك حوار الثلاثية ".

كما دعا السيد الرئيس الطبقة السياسية أن " ترقي داخلها التوافقات حول المسائل الاقتصادية و الاجتماعية من حيث هي المجال الأنسب للإجماع الوطني ".

و اضاف رئيس الجمهورية أن " بعض البلدان المتقدمة انتهجت هذا السبيل الذي ستستفيد منه بدورها الجزائر و حتى الاحزاب السياسية ".

الرئيس بوتفليقة يدعو إلى بذل مجهودات أوفر و بلوغ نجاعة أوفى في المجال الاقتصادي
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 31 تشرين1/أكتوير 2017 17:36     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 102 مرة   شارك