القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

الاستثمار في قطاع المحروقات: ضرورة التكيف مع محيط متعدد الأبعاد /ألنافت/

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 17 تشرين1/أكتوير 2017 09:38     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 70 مرات
الاستثمار في قطاع المحروقات: ضرورة التكيف مع محيط متعدد الأبعاد /ألنافت/

الجزائر- أكد رئيس مجلس مدير الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات (ألنافت) أرزقي حسين يوم الاثنين بالجزائر أنه فضلا عن المراجعة المرتقبة لقانون المحروقات فإن بعث الاستثمارات في هذا المجال يتطلب تكيفا مع محيط أوسع يشمل مناخ الأعمال والاتصال واستخدام التكنولوجيات.

 

 "الهدف المسطر حاليا هو تحسين جاذبية الجزائر كوجهة استثمارية في مجال المناجم والمحروقات وذلك بغرض إعادة بعث الاستثمارات لاسيما في نشاطات المنبع"

 

وشدد السيد حسيني خلال كلمة ألقاها في افتتاح الأبواب المفتوحة لوكالة "ألنافت" المخصصة للاستثمار في المجال النفطي والغازي أن الهدف المسطر حاليا هو تحسين جاذبية الجزائر كوجهة استثمارية في مجال المناجم والمحروقات وذلك بغرض إعادة بعث الاستثمارات لاسيما في نشاطات المنبع.

وذكر في هذا الخصوص بعزم السلطات العمومية على مراجعة الإطار التشريعي المنظم لقطاع المحروقات.

 


اقرأ أيضا:     يوسفي يدعو المؤسسات الصينية إلى الاستثمار أكثر في الجزائر  

 


وبغية تحسين جاذبية الجزائر في مجال الاستثمار في المناجم والمحروقات اعتبر رئيس مجلس مديري "ألنافت" أنه من الضروري التكيف مع محيط أوسع يشمل مناخ الأعمال والاتصال واستخدام التكنولوجيا.

ووفقا لتصريحات المسؤول تم تحديد عدة محاور لتحسين الجاذبية ومنها تسهيل الاجراءات الإدارية المتعلقة بالاستثمارات تحسين الاتصال والاصغاء للمستثمرين وتثمين الموارد البشرية وكذا مسار اتخاذ القرار.

وزيادة على ذلك دعا السيد حسيني إلى خلق الظروف المثلى للولوج إلى التكنولوجيات لاسيما في مجال البحث مؤكدا بأن الشراكة تظل خيارا استراتيجيا.

من جهة أخرى عدد المسؤول مختلف فرص الاستثمار التي تمنحها الجزائر في مجال المناجم والمحروقات.

و خلال المناقشات, تساءل بعض المستثمرين عن آجال مراجعة قانون المحروقات الحالي في حين تطرق البعض الآخر الى العراقيل الإدارية في سياق دراسة الملفات.

و بخصوص مراجعة قانون المحروقات, قال السيد حسيني أنه يتطلب ستة (6) أشهر على الاقل لتحديد الخطوط العريضة لهذا التعديل.

 

 

       "يجب على "ألنافت"  أن تتحول الى "مصدر للاقتراحات" لجعل قطاع المحروقات الوطني "أكثر جاذبية مع الحفاظ على المصالح الاستراتيجية للدولة "

 

من جهته, دعا وزير الطاقة, مصطفى قيطوني, وكالة "ألنافت" الى تعزيز قدراتها الاستشارية و خبرتها لتمكينها من تعزيز و المصادقة على مخطط نمو قطاع المحروقات على المديين المتوسط و البعيد .

"يجب على "ألنافت"  أن تتحول الى "مصدر للاقتراحات" لجعل قطاع المحروقات الوطني "أكثر جاذبية مع الحفاظ على المصالح الاستراتيجية للدولة " –يقول الوزير- خلال هذا اللقاء الذي حضره ممثلون عن مؤسسات من قطاع الطاقة قادمين من 30 دولة.

أما فيما يخص فكرة مراجعة قانون المحروقات الحالي التي اطلقتها السلطات العمومية, قال السيد قيطوني أن التعديلات تهدف الى تحسين جاذبية القطاع في ميادين الاستكشاف و الاستغلال بطريقة تمكن من تجديد الاحتياطات و تنويع نسيج الصناعات البيتروكيماوية و الإستثمار أكثر  في التكرير و ايجاد الظروف الملائمة لتثمين موارد البلاد محليا .

من جهة أخرى, سيسمح التعديل بتعزيز مكانة الجزائر كفاعل "نشيط" و " ذي مصداقية " في أسواق  النفط الجهوية و الدولية يضيف الوزير.

 


  اقرأ أيضا:      الجزائر وروسيا تؤكدان مواصلة جهودهما لتحقيق استقرار سوق النفط

 


و في هذا الصدد, شدد الوزير على قرار "محاربة البيروقراطية" و "القضاء على العراقيل القانونية و الإدارية للاستثمار", مشيرا الى أن المجال  المنجمي في البلاد واسع جدا لكن يبقى غير مستغل كليا : المساحة الكلية للمجال النجمي و المحروقات  تفوق 5ر1 مليون  كم2 منها 30 بالمائة فقط مستغلة, مع العلم أن كثافة الحفر تقارب 14 بئر/10.000 كم2.

 

 

 

 

آخر تعديل على الثلاثاء, 17 تشرين1/أكتوير 2017 15:01

وسائط

الاستثمار في قطاع المحروقات: ضرورة التكيف مع محيط متعدد الأبعاد /ألنافت/
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 17 تشرين1/أكتوير 2017 09:38     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 70 مرة   شارك