القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

التوقيع على اتفاقية تعاون بين الجزائر والنيجر في مجال السياحة والصناعة التقليدية

  أدرج يـوم : الإثنين, 16 تشرين1/أكتوير 2017 19:01     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 63 مرات
التوقيع على اتفاقية تعاون بين الجزائر والنيجر في مجال السياحة والصناعة التقليدية

الجزائر- تم يوم الاثنين بالجزائر العاصمة التوقيع على اتفاقية تعاون بين الجزائر والنيجر تقضي بتطبيق مخطط عمل 2017 – 2019 ، الذي توجت به أشغال اللجان المشتركة لمتابعة اتفاقيات السياحة والصناعة التقليدية، والذي يقضي ب"دعم التكوين والتسويق وتبادل الخبرات والمعلومات و إنشاء حركة سياحية بين البلدين".

وتهدف هذه الاتفاقية التي وقع عليها وزير السياحة والصناعة التقليدية حسن مرموري ونظيره من جمهورية النيجر أحمت بوطو إلى "تكثيف وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، لاسيما في مجال السياحة و الصناعة التقليدية من خلال ترقية التكوين في مختلف التخصصات الحرفية وتبادل الخبرات بينهما".

وتنص هذه الاتفاقية على "وضع برنامج تكويني لتطوير وبعث السياحة مع مساعدة طلبة النيجر للاستفادة من تكوين في السياحة بالجزائر وتبادل البرامج البيداغوجية بين الجانبين وتنظيم ورشات للتكوين لفائدة المرشدين السياحيين في كلا البلدين مع تنظيم رحلات سياحية لفائدة المتعاملين والمهنيين والباحثين بين الطرفين ".

وفي هذا الإطار، أكد السيد  مرموري بأن هذه الاتفاقية تعد "ثمرة مجهودات متواصلة بين الجانبين والتي يتم من خلالها تجسيد "برنامج عمل واقعي وحقيقي لبعث السياحة والصناعة التقليدية في زمن محدد".

وفي هذا الإطار، دعا الوزير الحرفيين إلى  ضرورة "المشاركة بفعالية بتقديم مساهمتهم لبعث التكوين إلى جانب العمل أيضا على الترويج بالوجهة السياحية في البلدين"، مشيرا إلى أنه سيتم تنظيم ورشات عمل  بين الجانبين وتبادل الخبرات و الإحصاء المعلومات والدعائم الترويجية والمشاركة في التظاهرات التي تنظم في كلا البلدين إلى جانب تنظيم رحلات سياحية واستكشافية لفائدة إطارات ومهنيين ورجال العلم ".

من جهته أشاد وزير السياحة والصناعة التقليدية لجمهورية النيجر ب "مستوى علاقات التعاون الجيدة القائمة بين البلدين في مختلف المجالات"، مشيرا إلى أهمية تعزيزها وتطويرها في  مجالي السياحة والصناعة التقليدية ن خلال تجسيد الاتفاقيات الموجودة من قبل لاسيما لدعم الحرفيين ومهني السياحة" .

وشدد الوزير على ضرورة "التعرف وتشخيص الإمكانيات المتواجدة في السياحة التي تعد مجالا هاما وحيويا يمكن استغلاله لتحقيق التنمية ومكافحة الفقر، لاسيما لفائدة الشباب والنساء خاصة في النيجر الذي يعاني حاليا من وضع هش". كما ألح على ضرورة "العمل مع الجزائر لإعادة بعث السياحة في النيجر بالنظر للإمكانيات المتوفرة في بلاده .

للإشارة فان تنصيب اللجان المشتركة بين البلدين يندرج في إطار تطبيق اتفاق التعاون الذي تم التوقيع عليه في 2011 ويشمل محوري الصناعة التقليدية والسياحة.

التوقيع على اتفاقية تعاون بين الجزائر والنيجر في مجال السياحة والصناعة التقليدية
  أدرج يـوم : الإثنين, 16 تشرين1/أكتوير 2017 19:01     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 63 مرة   شارك