القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

ضرورة استلام أبراج المراقبة لمطارات قسنطينة و ورقلة و تمنراست قبل نهاية 2018 (وزير)

  أدرج يـوم : السبت, 08 تموز/يوليو 2017 14:45     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 112 مرات
ضرورة استلام أبراج المراقبة لمطارات قسنطينة و ورقلة و تمنراست قبل نهاية 2018 (وزير)

 قسنطينة - شدد وزير الأشغال العمومية و النقل  عبد الغاني زعلان  يوم السبت بقسنطينة على ضرورة استلام أبراج المراقبة الجاري إنجازها بمطارات قسنطينة و ورقلة و تمنراست "قبل نهاية سنة 2018".

و أكد الوزير  خلال معاينته بمطار محمد بوضياف الدولي ورشة بناء برج المراقبة على علو 45 مترا و القاعة التقنية ذات ثلاثة (3) طوابق و على مساحة تزيد عن 2622 مترا مربعا و ذلك في إطار زيارة تفقد قام بها اليوم إلى هذه الولاية  على الأهمية التي تمثلها مثل هذه المشاريع ضمن مخطط تحديث النقل الجوي بالجزائر لمواكبة -كما قال- المقاييس الدولية التي تفرضها المنظمة الدولية للطيران المدني.

كما شدد السيد زعلان على ضرورة اقتناء التجهيزات اللازمة الخاصة ببرج المراقبة و العمارة التقنية لمطار محمد بوضياف بالتوازي مع الأشغال الجارية إنجازهما.

و قد تقدمت حاليا أشغال إنجاز كل من برج المراقبة و العمارة التقنية لمطار قسنطينة بنسبة 64 بالمائة و هو المشروع الذي تطلب غلافا ماليا بقيمة 2,29 مليار د.ج و ذلك في آجال إنجاز حددت ب49 شهرا  حسب ما ورد في البطاقة التقنية لهذا المشروع.

و أكد وزير الأشغال العمومية و النقل بالمناسبة كذلك على أهمية المحافظة على النظافة داخل المطارات و التكفل الأمثل بالمسافرين.

 

و يواصل السيد عبد الغاني زعلان زيارته إلى ولاية قسنطينة التي تدوم يوما واحدا بتفقد عدة مشاريع تابعة لقطاعي الأشغال العمومية و النقل.

آخر تعديل على الأحد, 09 تموز/يوليو 2017 08:54
ضرورة استلام أبراج المراقبة لمطارات قسنطينة و ورقلة و تمنراست قبل نهاية 2018 (وزير)
  أدرج يـوم : السبت, 08 تموز/يوليو 2017 14:45     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 112 مرة   شارك