القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

الجزائر وجهة جذابة للمستثمرين الأمريكيين (كتابة الدولة)

  أدرج يـوم : السبت, 01 تموز/يوليو 2017 17:14     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 373 مرات
الجزائر وجهة جذابة للمستثمرين الأمريكيين (كتابة الدولة)
Photo APS

واشنطن  - أوضحت كتابة الدولة الأمريكية في تقريرها حول مناخ الاستثمار في العالم لسنة  2017 أن الجزائر تبقى وجهة جذابة بالنسبة للمؤسسات الأمريكية باعتبارها تتيح إمكانيات نمو هائلة بالنسبة للمستثمرين الأجانب.

و أكدت كتابة الدولة الأمريكية أن "الجزائر سوقا مربحا من خلال الإمكانيات الهامة المتاحة لعديد المؤسسات الأمريكية" مشيرة إلى أن الاستثمار واعد جدا في القطاعات الإستراتيجية مثل الفلاحة و السياحة و تكنولوجيات الإعلام و الاتصال و صناعة السيارات والطاقة و الصحة.

و أوضح التقرير استنادا لممثلي القطاع الخاص الأمريكي الناشط بالجزائر أن "قطاعات كثيرة تتيح فرص هامة للنمو على المدى الطويل بالنسبة للمؤسسات الأمريكية" مضيفا أن العديد من المؤسسات الأمريكية تمكنت من تحقيق معدلات نمو بالعشرات.

وأبرز التقرير استقرار الجزائر كعامل لجذب لاستثمار المباشر الخارجي مشيرا إلى برنامج تنويع الاقتصاد الذي وضعته الحكومة من أجل دفع النمو الاقتصادي في سياق تراجع أسعار البترول مع التركيز على الاستثمارات المباشرة الخارجية لزيادة مناصب الشغل واستخلاف الواردات.

وأوضح التقرير أن القانون الجديد للاستثمار يمنح في هذا السياق إعفاءات جبائية على المدى الطويل إلى جانب تحفيزات أخرى غير أنه أشار من جهة أخرى أن المؤسسات الأمريكية يتعين عليها تجاوز الحواجز اللغوية والمسافة وكذا منافسة المؤسسات الفرنسية و التركية و الصينية و الأوروبية.

و لدى التطرق لقاعدة 51/49 المنظمة للاستثمار الأجنبي بالجزائر, أوضح تقرير كتابة الدولة الأمريكية أن المؤسسات الأمريكية الكبرى يمكنها خلافا للمؤسسات الصغيرة و المتوسطة "إيجاد أساليب مبتكرة للعمل في إطار هذا القانون".

و استنادا إلى التوضيحات المقدمة من قبل الحكومة الجزائرية حول هذا الإجراء  أبرز التقرير أن هذه القاعدة تهدف إلى منع تهريب رؤوس الأموال وحماية المؤسسات الجزائرية وخلق مناصب الشغل للجزائريين و ضمان نقل التكنولوجيا.

وذكرت الوثيقة إلى أن هذه القاعدة المأخوذة من قانون الاستثمار تمنح, حسب رأي عدة مستثمرين أجانب, مجموعة من الإجراءات الملائمة التي تتيح للمساهم الأجنبي إمكانية القيام بالتسيير.

و أضاف التقرير أن المستثمر الأجنبي يسوغ له في بعض الحالات أن يملك أغلبية رأسمال مؤسسة مختلطة بالاشتراك مع عدة شركاء وطنيين موضحة أنه بالرغم من تحديد قاعدة 51/49% المساهمة الأجنبية ب 49% فإن القليل من القوانين فقط يحد

الاستثمار الأجنبي في الجزائر.

و من جهة أخرى أشارت كتابة الدولة إلى أن البوابة الالكترونية المخصصة إنشاء المؤسسات (www.jecreemonentreprise.dz) تتميز "بالوضوح والتصميم الجيد و التصفح السريع" كما أنها تورد قائمة أقصاها تسعة مراحل تخص سبعة وكالات من أجل إنشاء مؤسسة.

و ذكر التقرير أن الجزائر حسنت في سنة 2016 مركزها في تصنيف البنك الدولي لممارسة الأعمال التجارية لاسيما فيما يخص مؤشرات انطلاق المؤسسات وتسهيل التوصيل بالكهرباء و الحصول على رخصة البناء.

و على المستوى المالي  سجل التقرير أن البنوك في الجزائر في حالة مالية جيدة بالرغم من انخفاض السيولة بحيث أن الأصول غير الناجعة تقترب نسبتها من 5%  و هو المعدل بالنسبة للأسواق الناشئة.

وأوضح التقرير أن السوق المالية المنظمة بشكل مناسب تعمل بفعالية بالرغم من حجمها الصغير مذكرا بأن هدف الجزائر هو بلوغ 8ر7 مليار دولار من رأسمالة سوق أسهم في السنوات الخمس المقبلة.

و في الأخير سجل التقرير أن خلية معالجة الاستعلام المالي تم تعزيزها من خلال تطبيق تنظيم جديد أعطى صلاحيات أوسع لهذه الهيئة من أجل التصدي للمعاملات المالية غير الشرعية وتمويل الإرهاب.

الجزائر وجهة جذابة للمستثمرين الأمريكيين (كتابة الدولة)
  أدرج يـوم : السبت, 01 تموز/يوليو 2017 17:14     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 373 مرة   شارك