القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

سوناطراك: دعوة الموظفون إلى العمل في جو يسوده الانسجام والشفافية والاحترام المتبادل

  أدرج يـوم : الخميس, 08 حزيران/يونيو 2017 09:19     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 36 مرات
سوناطراك: دعوة الموظفون إلى العمل في جو يسوده الانسجام والشفافية والاحترام المتبادل

تين فوي تبانكورت (ايليزي) - دعا الرئيس المدير العام  لشركة سوناطراك عبد المومن ولد قدور يوم الاربعاء بايليزي مسؤولو و موظفو  الشركة إلى العمل في جو يسوده الانسجام و الشفافية و الاحترام المتبادل  مقدما  توجيهاته ببذل المزيد من الجهود و استغلال كافة الموارد المتوفرة لمواجهة  الظرف الحالي. 

وأبرز السيد ولد قدور خلال تدخله عقب زيارة تفقد لمختلف هياكل و مواقع  الإنتاج بمنطقة تين فوي تبانكورت و تيفرنين بولاية ايليزي  ضرورة الحوار و  التشاور و العمل في الشفافية. 

وأوضح الرئيس المدير العام لسوناطراك يقول "لقد لاحظت منذ تقلدي رئاسة  المجمع منذ حوالي شهرين أن الاتصال بين العمال و حتى بين المسؤولين ضعيف و  غائب في بعض الأحيان. نحن في وضع يفرض علينا التقرب و الحوار  فلقد أضحى من  الضروري أن يحس اي موظف بالمسؤولية ازاء الظرف الحالي".  

وأضاف يقول أنه حان الوقت للتكتل خدمة لمصلحة الشركة و الوطن.  

وشرع السيد ولد قدور خلال صبيحة اليوم الاثنين في زيارة إلى عدة مواقع انتاج  للبترول الخام و الغاز بالمنطقة بصحبة مسؤولي مختلف هياكل مجمع سوناطراك حيث  حث العمال على بذل المزيد من الجهود على كافة الأصعدة لا سيما في الشق المتعلق  بالتسيير من أجل تجاوز الوضع الصعب الذي يميزه انهيار اسعار الخام. 

وبمنطقة حاسي مازولا تفقد الرئيس المدير العام لسوناطراك أبار الميزان ذات  التدفق الضعيف و التي لا تتجاوز قدرة انتاجها 30 م3 من البترول الخام للبئر  الواحد. 

وحسب الشروحات التي قدمها رئيس قسم الهندسة و الانتاج بمنطقة تين فوي  تبانكورت يبلغ عدد هذه الأبار 6 و دخلت حيز الإنتاج سنة 2014 كما تعمل بطريقة  ميكانيكية بسيطة. 

وحسب ذات المسؤول تقدر التكلفة المبدئية لبئر ميزان حوالي 120.000 أورو. 

وأضاف يقول أن تين فوي تبانكورت للإنتاج قد قامت بوضع برنامج طموح يهدف إلى  تزويد موقع مازولا بحوالي ثلاثون بئر ميزان في غضون السنوات الخمس القادمة وهو الأمر الذي من شأنه أن يضاعف إلى أكثر من ثلاث مرات حجم انتاج البترول  الخام بهذا الموقع. 

وعند وصوله إلى موقع انتاج البترول الخام ب تينفرنين (120 كلم جنوب تين فوي  تبانكورت)  حيا السيد ولد قدور العمال لجهودهم المتواصلة بهدف ابقاء سعة  الانتاج عند مستويات مقبولة بالرغم من انسحاب الشريك الاسباني (ريبسول) الذي انقضى عقده مع شركة سوناطراك منذ شهر سبتمبر 2013. 

وحسب الأرقام التي قدمها مسؤولو الموقع الذي دخل حيز الاستغلال منذ سنة  1999  تصل كمية الانتاج الحالية إلى 800 برميل في اليوم أي 105 إلى 110م3. 

وفي هذا السياق، دعا السيد ولد قدور مسؤولو الموقع إلى توفير موارد أكبر والبحث عن حلول و بدائل للرفع من انتاجية الموقع. 

وأوضح السيد سلمون جمال مسؤول قسم الصيانة بالموقع يقول "نعتزم توصيل الآبار  المتوزعة بمنطقة اسوان إلى تيفرنين". 

من جهته، أشار السيد كيتوني مولود  مدير منطقة تين فوي تبانكورت إلى تواجد  اجراءات طموحة لتطوير حقول تيفرنين و تحسين مردوديتها. 

وعند وصوله إلى مركب معالجة الغاز بالمنطقة ذاتها و هو ثمرة شراكة بين  سوناطراك و طوطال (فرنسا) و ربسول (اسبانيا)  ابرز السيد ولد قدور أولويات  الشركة في رفع انتاجيتها  داعيا العمال بالموقع إلى التضامن من أجل تجاوز  تحديات الشركة الراهنة و المستقبلية. 

كما دعا الرئيس المدير العام لسوناطراك إلى مضاعفة الجهود و استغلال كافة  الموارد المتاحة  بالنظر إلى "صعوبة الوضع الحالي". 

تبلغ قدرة انتاج مركب معالجة الغاز الذي دخل حيز الاستغلال منذ سنة 1999 ب 12  مليون طن في اليوم و 3700 طن في اليوم بالنسبة لغاز البترول المميع و 3100 طن  في اليوم بالنسبة لمكثفات الغاز. 

وعلى مستوى محطة ضغط الغاز  تفقد الرئيس المدير العام لسوناطراك أجهزة الضغط  الثلاثة التي تتميز بقدرة ضغط تقدر 1.450.000 م3/ ساعة  فضلا عن نظام المراقبة  الجد متطور و تقنيات الحماية و الأمن. 

 

وحسب مسؤولي المحطة تبلغ كميات الغاز المضغوطة 9ر2 مليون م3 و يتم توجيه الكميات المنتجة مباشرة إلى رود النص. 

آخر تعديل على الخميس, 08 حزيران/يونيو 2017 10:00
سوناطراك: دعوة الموظفون إلى العمل في جو يسوده الانسجام والشفافية والاحترام المتبادل
  أدرج يـوم : الخميس, 08 حزيران/يونيو 2017 09:19     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 36 مرة   شارك