القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

الصالون الدولي ال 18 للسياحة و الأسفار: فرصة للتعرف على المؤهلات السياحية الوطنية

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 23 أيار 2017 09:07     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 46 مرات
الصالون الدولي ال 18 للسياحة و الأسفار: فرصة للتعرف على المؤهلات السياحية الوطنية

الجزائر- شكل الصالون الدولي للسياحة و الأسفار ال18 الذي  اختتم اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة "بقصر المعارض" فرصة لجميع الجهات  المعنية من مواطنين ومهنيين ومتعاملين أجانب للتعرف على المؤهلات والقدرات  السياحية المتنوعة التي تزخر بها الجزائر والتي من شأنها أن تساهم في بناء  مقصد سياحي وطني فريد من نوعه في حالة تدارك النقص المسجل في مجالي الإيواء والخدمات وتوفير أسعار تنافسية تستجيب لقدرات كل سائح .

و تميز هذا الصالون الذي عرف مشاركة أزيد من 220 عارض من بينهم 25 مشاركا  يمثلون 12 دولة عربية وأجنبية هذه السنة بتنوع العروض السياحية التي قدمتها  مختلف الوكالات السياحية و الأسفار لفائدة الزبائن وذلك  تزامنا مع موسم  الاصطياف.

وفي هذا الإطار، أكد ممثل عن النقابة الوطنية للوكالات السياحية و الأسفار و  مسير وكالة سياحية خاصة عبد الرؤوف أوجيدة  ل "واج" أن هذا الصالون "كان  مناسبة لنا من اجل تعريف المواطن الجزائري بالمنتوج السياحي المتوفر وحثه على  قضاء عطلته ببلده بدل التوجه نحو مقصد سياحي أجنبي "

غير أنه في ظل نقص المرافق الضرورية لاستقبال السياح يقول السيد أوجيدة "تبقى  الاسعار مرتفعة  مقارنة مع تلك المعروضة من طرف بعص البلدان المجاورة" داعيا  في هذا الاطار إلى "دعم الاستثمار من اجل بناء فنادق ومنتجعات وقرى سياحية  بمختلف مناطق الوطن وتعزيز الشراكة مع كل المتعاملين لتوفير خدمات سياحية  تستجيب لطلبات الزبائن".

ودعا السيد أوجيدة من جهة أخرى السلطات المعنية إلى "ضرورة مرافقة ومساعدة  الوكالات السياحية خدمة للسياحة الداخلية والترويج لها لجلب السياح الأجانب  نحو الجزائر وبالتالي جلب العملة الصعبة وجعل القطاع يساهم بجدية في التنمية  الاقتصادية" كما شدد على أهمية ترسيخ ثقافة سياحية في وسط المجتمع وتقديم أيضا  أسعار تنافسية تماشيا مع إمكانية كل سائح".

من جهته ذكر مدير الاتصال بالديوان الوطني الجزائري للسياحة عادل غانة بكل  "العروض السياحية التي تقدمت بها مؤسسته في هذا الصالون حتى يتسنى للمواطنين  قضاء عطلتهم الصيفية بمختلف الولايات الساحلية في راحة تامة وبأسعار تنافسية".

ولهذا الغرض أكد السيد غانة أن مؤسسته قامت في هذا الصالون ب"عرض شقق على  الزبائن مجهزة بكل  الوسائل الضرورية بولايات وهران عين تيموشنت بجاية جيجل  و تيبازة و سكيكدة و عنابة إلى جانب مخيمات صيفية بمناسبة موسم الاصطياف بأسعار  تنافسية تقدر ب 6000 دج يوميا لفائدة ستة أشخاص ".

اما مدير الاعلام بالنادي السياحي الجزائري قدور رضوان فقد  شدد من جهته على  أهمية "منح الاولوية للسياحة الداخلية رغم كل النقائص التي تواجه القطاع  لاسيما في مجال الإيواء ".

واشار السيد قدور إلى ان النادي السياحي قدم في هذا الصالون برنامج سياحي  متنوع لفائدة الزبائن تماشيا مع رغباتهم سواء داخل أو خارج الوطن مشيرا إلى  "ان الديوان يسهر على تعزيز السياحة الداخلية بفتح افاق واسعة للاستثمار من  اجل بناء قرى سياحية على مقربة المدن الساحلية خاصة بمنطقة "رشقون" عين  تيموشنت ومنطقة زموري بومرداس.

من جهة أخرى شدد العديد من المواطنين الذين زاروا هذا الصالون لاختيار المقصد  السياحي الذين يرغبون قضاء العطلة به على وجوب 'إعادة النظر في الأسعار التي  تبقى جد مرتفعة مقارنة مع بعض البلدان المجاورة التي عرضت أسعارا منخفضة وتقدم  خدمات سياحية رفيعة" مشددين على ضرورة الاستفادة من خبرات وتجارب هذه البلدان  للنهوض بالمقصد السياحي الجزائري.

وفي هذا الإطار، ذكر أحد الزوار بأنه اختار هذه السنة  تونس لقضاء العطلة  الصيفية بمنطقة "الحمامات" حيث تكلف رحلة لشخصين لمدة 10 ايام ما يعادل 100  الف دج  بفندق من أربعة نجوم "معتبرا هذا السعر ب "المعقول جدا مقارنة مع  الأسعار التي قدمتها بعض الوكالات السياحية الوطنية لقضاء العطلة ببعض المناطق  الساحلية والتي تفوق 200 الف دج لشخصين ولنفس المدة المذكورة ".

الصالون الدولي ال 18 للسياحة و الأسفار: فرصة للتعرف على المؤهلات السياحية الوطنية
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 23 أيار 2017 09:07     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 46 مرة   شارك