القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

توسيع مجالات الشراكة بين الجزائر و إيطاليا إلى القطاع الفلاحي و الصناعة الغذائية

  أدرج يـوم : الأربعاء, 19 نيسان/أبريل 2017 16:27     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 232 مرات
توسيع مجالات الشراكة بين الجزائر و إيطاليا إلى القطاع الفلاحي و الصناعة الغذائية

بومرداس- أكد سفير دولة إيطاليا بالجزائر باسكوال فيرارا  اليوم الثلاثاء ببومرداس على أهمية و إمكانية العمل ضمن تصور الاستراتيجية  الجديدة للحكومة الجزائرية على تطوير و توسيع مجالات الشراكة و التعاون  القائمة حاليا بين صناعيين من الجزائر و إيطاليا لتشمل القطاع الفلاحي و  الصناعة الغذائية.

وقال السيد فيرارا --على هامش زيارة لمؤسسة" إينالكا الجزائر" بقورصو التي  تنشط في مجال تسويق اللحوم الطازجة و المنتجات المجمدة-- بأن الشراكة الحقيقية  قائمة حاليا بين البلدين جسدتها تصدر بلاده لقائمة الشركاء الاقتصاديين  للجزائر بتبادل تجاوزت قيمته 9 مليار دولار السنة الماضية.

ويندرج تأسيس مؤسسة إينالكا الجزائر --التي هي فرع لمؤسسة إيطالية لها فروع  بنحو 60 بلدا من العالم-- في إطار بعث مؤسسات صناعية و اقتصادية أخرى يجري  التفكير حاليا لتجسيدها في إطار بناء و تمتين أواصر هذه الشراكة لتمتد لاحقا  إلى جوانب أخرى متعددة تزخر بها الجزائر في مختلف الميادين.

وفي هذا الإطار كشف السفير بأن هناك اهتمام كبير لتجسيد مشاريع استثمارية  "رابح-رابح" في الجزائر حيث استقبل مؤخرا في هذا الصدد " ثلاثة وفود من مستوى  رفيع" من مؤسسة " كريزلر-فيات للسيارات" حيث قاموا بالاتصالات الأولية و عملية  استكشاف للسوق الجزائرية من أجل النظر في إمكانية القيام بالاستثمار في  الجزائر في المجال إضافة إلى مشروع فلاحي هام يجري العمل لتجسيده ببومرداس.

ومن جهة أخرى و بعدما ذكر بأن مصالح سفارة إيطاليا بالجزائر تتلقى طلبات  كثيرة للتأشيرة أكد بأن التأشيرات الخاصة بفئة الأعمال تمنح حاليا في ظرف 4 أو  5 أيام على أقصى تقدير.

وفيما تعلق بعقود التمويل بالغاز الجزائري من خلال مؤسسة سوناطراك أوضح  الدبلوماسي الإيطالي بأن "العلاقات كانت و لا زالت و ستبقى في المستقبل جيدة  جدا فهي علاقة تاريخية و استراتيجية و ستسمر على هذا المنوال" و أحسن دليل على  متانتها -- يضيف-- عقد مؤسسة " إيني" الإيطالية بصفة رمزية لاجتماع مجلس  إدارتها الدولي مؤخرا على مستوى منطقة حاسي مسعود الجزائرية.

وتضمنت زيارة سفير دولة إيطاليا بالجزائر الذي استقبل من طرف والي الولاية  بمقر الولاية معاينة و تفقد مختلف أجنحة مؤسسة "إينالكا الجزائر" تخللتها  استماع لعرض حول إمكانية و قدرات هذه المؤسسة التي اقتنتها مجوعة " كريمونيني"  و شريك جزائير خاص سنة 2002 بعدما كانت تابعة للقطاع الصناعي العمومي.

وتمتلك هذه المؤسسة التي تقع بمدينة قورصو شمال بومرداس مركز تبريد مساحته  30.000 متر مكعب و مساحات أخرى تضم فضاءات لبيع مختلف المواد المجمدة و  الطازجة بالجملة و التجزئة و فرع تحت مراقبة الجمارك و 3 نقاط بيع لوجيستية  بوهران و عنابة و الجزائر العاصمة.

آخر تعديل على الأربعاء, 19 نيسان/أبريل 2017 17:45
توسيع مجالات الشراكة بين الجزائر و إيطاليا إلى القطاع الفلاحي و الصناعة الغذائية
  أدرج يـوم : الأربعاء, 19 نيسان/أبريل 2017 16:27     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 232 مرة   شارك