القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

الشروع في تكوين اليد العاملة في مجال تركيب وصناعة السيارات ابتداء من السنة المقبلة

  أدرج يـوم : الجمعة, 14 نيسان/أبريل 2017 14:08     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 314 مرات

الجزائر- كشفت مديرة العلاقات ما بين القطاعات والتكوين  المتواصل بوزارة التكوين والتعليم المهنيين  عقيلة شرقو، اليوم الخميس  بالجزائر العاصمة، انه سيتم ادراج تخصص جديد في مجال صناعة وتركيب السيارات  ابتداء من السنة التكوينية 2017-2018 بهدف توفير اليد العاملة لمصانع السيارات  التي فتحت فروعا لها بالجزائر.

وأوضحت السيدة شرقو في تصريح للصحافة على هامش ندوة حول التكوين المتواصل   أنه سيتم ابتداء من السنة التكوينية المقبلة ادراج تخصصات جديدة في مجال  التكوين المتواصل "تماشيا مع احتياجات المؤسسات الاقتصادية من اليد العاملة"،  مشيرة الى أن الامر يتعلق برسكلة واسترجاع المواد البلاستيكية والمناجم  والصناعة النسيجية وصناعة وتركيب السيارات.

وأبرزت أن نمط التكوين المتواصل يكتسي "أهمية قصوى بالنسبة للجزائر لكونه  يتماشى مع سياسة تنويع مصادر تمويل الاقتصاد الوطني خارج مجال المحروقات  وتوفير اليد العاملة المتخصصة التي تواكب التطور التكنولوجي الحاصل في  العالم"  لا سيما --كما قالت-- وان الجزائر شرعت مؤخرا في تصنيع وتركيب  السيارات.

وذكرت خلال نقاش في ختام الندوة أن الجزائر وقعت مطلع الشهر الجاري على  اتفاقية بين جامعتي وهران للعلوم التكنلوجية وجامعة غرونوبل الفرنسية بغرض  ادراج شعبة في صناعة السيارات.

من جهة اخرى  أفادت نفس المسؤولة أن سياسة الشراكة التي ينتهجها قطاع التكوين  المهني "سمحت الى غاية اليوم بالتوقيع على أزيد من 124 اتفاقية-إطار في القطاع  الاقتصادي تفرعت عنها أزيد من 11 ألف اتفاقية متخصصة على المستوى المحلي  حيث  سمحت بتكوين أزيد من 600 ألف عامل".

وفي نفس الاطار  أكدت نفس المسؤولة أن قطاع التكوين المهني سيوقع قريبا خمس  اتفاقيات لتحديد حاجيات خمسة قطاعات أخرى في مجال التكوين منها السياحة  والصناعات التقليدية والصناعة والبريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال والبيئة  والصحة وإصلاح المستشفيات.

الشروع في تكوين اليد العاملة في مجال تركيب وصناعة السيارات ابتداء من السنة المقبلة
  أدرج يـوم : الجمعة, 14 نيسان/أبريل 2017 14:08     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 314 مرة   شارك