القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

التكوين المتواصل "ركيزة هامة" للتطور التكنولوجي والتنافسي للاقتصاد

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 11 نيسان/أبريل 2017 15:20     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 296 مرات

الجزائر - أكد وزير التكوين والتعليم المهنيين  وزير التعليم  العالي و البحث العلمي بالنيابة  محمد مباركي يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة  أن التكوين المتواصل يعتبر "ركيزة هامة"  للتطور التكنولوجي والتنافسي للاقتصاد مع ضمان المحافظة على مناصب الشغل.

وأوضح الوزير خلال اللقاء حول التكوين المتواصل أن هذا النمط من التكوين  (المتواصل) يكتسي "أهمية قصوى" لما له من دور أساسي باعتباره "ركيزة هامة"  للتطور التكنولوجي والتنافسي للاقتصاد  مع ضمان المحافظة على مناصب الشغل  والترقية الاجتماعية للعمال .

و من هذا المنظور أبرز السيد مباركي أن الجزائر تولي اهتماما "كبيرا" لتطور  المورد البشري الذي كرسته الحكومة ك"هدف استراتيجي و ذي أولوية"  في مخططاتها  التنموية.

وأشار الوزير الى أن سياسة الشراكة التي ينتهجها قطاع التكوين المهني سمحت  الى غاية اليوم  بامضاء 124 اتفاقية اطار مع عدة قطاعات مضيفا أنه يتم سنويا  تكوين حوالي 50.000 عاملا في مختلف التخصصات في اطار التكوين المستمر على أساس  برامج وفق الطلب.

و في نفس السياق ذكر الوزير باتفاقية اطار التي أبرمها قطاع التكوين المهني  مع أربعة عشرة (14) دائرة وزارية  وسبعة (7) منظمات أرباب العمل و الاتحاد  العام للعمال الجزائريين في

ديسمبر سنة 2014 قصد تطوير المؤهلات المهنية وتدعيم كفاءات العمال الضرورية  لانجاز برامج التنمية بحيث تم تحديد حاجيات التكوين المستمر لقطاعات هامة سيما  الموارد المائية والأشغال العمومية و الفلاحة و الصيد البحري بحيث أسفرت عن ضرورة تأهيل 85.733  عاملا في هذه القطاعات للخماسي 2015-2019.

وفي نفس الاطار كشف السيد مباركي أن قطاع التكوين المهني سيشرع قريبا في  تحديد حاجيات خمسة قطاعات أخرى في مجال التكوين من بينها السياحة و الصناعات  التقليدية  والصناعة و البريد و تكنولوجيات الاعلام والاتصال.

ومن جهة أخرى أوضح الوزير أن تنظيم هذا اللقاء الذي جمع ممثلين عن دوائر  وزارية وعن الغرف المهنية و أرباب العمل و ممثلين عن بعض المؤسسات  الاقتصادية و الذي يأتي في  اطار سلسلة من اللقاءات الجهوية في مجال التكوين المتواصل يهدف الى اثراء مجمل  التدابير وتقديم جملة من الاقتراحات تسمح للتكوين المتواصل أن "يأخذ مكانته  التي يستحقها في التنمية الاقتصادية  و الاجتماعية" وأن " يساهم في رفع مستوى الخبرة و الأداء المهني".

ومن جهتها أكدت وزيرة البريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال هدى ايمان فرعون  أن التكوين المتواصل الموجه للعمال في المؤسسات الاقتصادية والادارات تعد  "اجبارية و هامة" تسمح  لهم بالتأقلم والتكيف نظرا للتحولات المستمرة في عالم الشغل في ظل  التطورات الحاصلة في مجال التكنولوجيات الحديثة.

آخر تعديل على الثلاثاء, 11 نيسان/أبريل 2017 19:25
التكوين المتواصل "ركيزة هامة" للتطور التكنولوجي والتنافسي للاقتصاد
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 11 نيسان/أبريل 2017 15:20     الفئـة : اقتصــاد     قراءة : 296 مرة   شارك