القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

إنجاز أفلام حول شهداء الثورة التحريرية "أقل هدية" للذاكرة التاريخية

  أدرج يـوم : الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 19:00     الفئـة : ثقــافــة     قراءة : 246 مرات
إنجاز أفلام حول شهداء الثورة التحريرية "أقل هدية" للذاكرة التاريخية

قسنطينة - يعد إنجاز أفلام حول شهداء ثورة التحرير  المجيدة "أقل هدية" يمكن تقديمها للذاكرة التحريرية حسبما أعرب عنه المخرج و  المنتج بشير درايس.

و أوضح ذات المتحدث لدى حلوله مساء أمس السبت ضيفا على "منتدى قسنطينة"  المندرج ضمن فعاليات الطبعة الثانية من تظاهرة "هنا قسنطينة" بأنه "حان الوقت  لإنتاج أفلام تسمح بنفض الغبار عن تاريخ الثورة حتى يطلع عليه الجيل الجديد"  مضيفا بأن التعريف بهذه الشخصيات التاريخية هو "أقل التفاتة" تجاههم بالنظر  للتضحيات الجسيمة التي قدموها للبلاد.

و عرج ذات المخرج الذي يزيد عمر مشواره الفني عن ال30 عاما للحديث عن الفيلم  الذي يعكف على العمل عليه و الذي يتناول مسار و حياة الشهيد محمد العربي بن  مهيدي منذ مولده و إلى غاية استشهاده حيث كشف عن قرب الانتهاء من وضع آخر  اللمسات الخاصة به.

و قال في هذا الصدد: "لقد اعتمدت في هذا العمل الفني على مؤرخين معروفين و  ذوي مصداقية علاوة على شهادات رفقاء الشهيد و كذا أفراد من أسرته لتسليط الضوء  أكثر على بن مهيدي الإنسان" موضحا بأنه فور استكمال هذه الروتوشات الأخيرة  سيتم تمرير الفيلم مجددا على عديد المؤرخين لإبداء آرائهم و التوصل إلى رؤية  متقاسمة حوله قبل عرضه أمام الجمهور العريض.

و أضاف في نفس السياق: "لقد تطلب مني هذا العمل السينمائي التاريخي التفرغ له  لمدة 5 سنوات" قبل أن يتطرق لأهم مراحل التصوير التي جرت بالجزائر و تونس  علاوة على عمليات "الكاستينغ" التي تم القيام عبر 20 ولاية من الوطن لاختيار  الممثلين الذين أدوا أدوار الفيلم.

و قال أنه تم الاعتماد في هذا الفيلم على 5 كتاب سيناريو (3 جزائريين و 2  أجانب) لتمكين كل طرف من تقديم الإضافة التي تخدم هذا الفيلم الذي يتناول مسار  شخصية تاريخية هامة و تزيد من قيمة و جمال هذا الفيلم موضحا بأنه لم يتم  الاستقرار بعد على عنوان معين لهذا الفيلم.

و اغتنم ذات المتحدث الفرصة للكشف عن مشروع فني آخر يعكف على الإعداد له و  الذي سيتناول حياة مطرب الأغنية الأمازيغية معطوب الوناس الذي تم اغتياله في  1998.

و خلال ذات المنتدى الذي احتضنه المقهى المعروف "كافي ريش" المتواجد بحي  القصبة بوسط مدينة قسنطينة تم عرض "مشاهد حصرية" من الفيلم على الحضور مع  تكريم المخرج بشير درايس.

تجدر الإشارة إلى أن تظاهرة "هنا قسنطينة" التي تبادر إلى تنظيمها جمعية  "نوميديا فنون" بالاشتراك مع دار النشر الفضاء الحر تستهدف على وجه الخصوص  تناول واقع مدينة قسنطينة و محاولة تغييره نحو الأفضلي و تقديم الإضافة 

المرجوة لهذه المدينة التي يزيد عمرها عن ألفي سنة علاوة على تسليط الضوء على  المسارات المهنية لعديد الشخصيات البارزة في مختلف المجالات.

آخر تعديل على الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 19:40
إنجاز أفلام حول شهداء الثورة التحريرية "أقل هدية" للذاكرة التاريخية
  أدرج يـوم : الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 19:00     الفئـة : ثقــافــة     قراءة : 246 مرة   شارك
Banniere interieur Article