القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

التركيز على أهمية التغيير وإشراك الشباب في صنع القرار

  أدرج يـوم : الأربعاء, 26 نيسان/أبريل 2017 10:36     الفئـة : الأخبـار     قراءة : 596 مرات

الجزائر- ركزت خطابات الأحزاب السياسية يوم الثلاثاء في  إطار الحملة الانتخابية لتشريعيات 4 مايو القادم التي دخلت يومها السابع عشر على أهمية التغيير وإعطاء الفرصة للشباب للمشاركة في صنع القرار من خلال  التوجه إلى صناديق الاقتراع والتصويت بقوة.

وفي السياق  قال رئيس تجمع أمل الجزائر عمار غول  خلال تجمع بولاية سكيكدة أن "الوقت قد حان لإعطاء الفرصة للشباب ليكونوا في مراكز القرار وفتح المجال  أمامهم في جميع القطاعات مع ضمان التواصل بين الأجيال"  مشيرا إلى أن تشكيلته  السياسية "تجمع بين طموح الشباب وكفاءة الكبار".

ودعا السيد غول المواطنين إلى التوجه بأعداد كبيرة يوم 4 مايو القادم نحو صناديق الاقتراع للتصويت على مرشحي حزبه موضحا بأنهم "الأقدر على إحداث التغيير المنشود".

ومن ولاية جيجل شدد رئيس الجبهة الوطنية للأصالة والحريات عبد الحميد جلجلي  على ضرورة نشر الثقافة السياسية في أوساط الشباب  داعيا إلى أهمية ''أن تكون  البرامج التربوية نابعة من الهوية الوطنية للجزائريين حتى تتحصن من الأفكار  الدخيلة التي تتعارض مع قيم المجتمع الجزائري"  معتبرا أن الجزائر "مستهدفة  بمخططات ثقافية وفكرية من أطراف خارجية"  مما يستدعي --كما قال-- "التحلي  بدرجة عالية من الروح الوطنية".

وأضاف السيد جلجلي أن المشاركة الواسعة والمكثفة في الاقتراع المقبل ستكون  "ردا على الأطراف التي تريد المساس باستقرار البلاد وقيمها''.

وفي ذات الصدد  دعا الأمين العام للتحالف الوطني الجمهوري بلقاسم ساحلي  من  ولاية ادرار  إلى "فتح الآفاق أمام الشباب ونشر خطاب الأمل في أوساطهم والحث  على ضرورة التشبث بالوحدة الوطنية لمواجهة كل التحديات والمناورات الرامية إلى  المساس باستقرار البلاد"  مبرزا أن "إنجاح التشريعيات المقبلة يكون بالمشاركة  القوية والإيجابية".

وتحقيقا للتغيير  اعتبر رئيس حزب الفجر الجديد الطاهر بن بعيبش من ولاية أم  البواقي أن الاستحقاق الانتخابي ل 4 مايو المقبل "فرصة سانحة" لذلك  مشيرا  إلى أن التغيير  "لن يكون إلا بتوجه الناخبين بكثافة نحو مكاتب التصويت"  معتبرا أن "العزوف  عن التصويت يعني عدم تحمل الشعب لمسؤوليته الحقيقية في تحقيق التغيير نحو  الأفضل".

من جهته  قال رئيس حزب التجمع الوطني الجمهوري عبد القادر مرباح  اليوم  الثلاثاء من ولاية الوادي  أن المواطنين "ملزمون أكثر من أي وقت مضى بالتوجه  بقوة إلى صناديق الاقتراع يوم 4 مايو لأداء واجبهم الوطني بالنظر إلى التحديات  الحالية"  معتبرا التشريعيات "فرصة للحفاظ على مكاسب الوطن وإنجازاته وموعدا  مصيريا لمواجهة المؤامرات الدنيئة التي يحيكها أعداء الوطن من الداخل  والخارج".

ومن ولاية برج بوعريريج  أكد الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي  أحمد أويحيى أن الجزائر "تبنى بسواعد أبنائها ولابد من تشجيع ودعم الاستثمار  الخاص المنتج الذي يخلق فرص العمل ويدعم الصادرات خارج قطاع المحروقات"  مشيرا  إلى ضرورة ''رد الاعتبار إلى قيمة العمل''.

وأبرز أن ''وحدة الجزائر خط أحمر لا يجب تجاوزه"  مشددا 'على ضرورة "تمسك  المواطن بوطنه".

وبخصوص المساهمة في صناعة مستقبل البلاد  اعتبر الأمين العام لجبهة الحكم  الراشد عيسى بلهادي  من ولاية المسيلة  أن المشاركة في تشريعيات 4 مايو القادم  "تعني المساهمة في صنع القرار الذي يرسم السياسات على مختلف الأصعدة"  داعيا  إلى اختيار الكفاءات من بين المترشحين لهذا الموعد الانتخابي.

وأضاف أن التصويت بقوة سيضمن "ديمومة القرار السليم والصائب الذي يصب في صالح  الأمة"  محذرا من الأصوات الداعية لمقاطعة التصويت والتي تهدف --مثلما قال--  إلى "خلق فراغ دستوري من خلال تغييب السلطة التشريعية".

ومن ولاية سعيدة  دعا رئيس حزب الحرية والعدالة محمد السعيد المواطنين إلى  "مشاركة واسعة في الانتخابات التشريعية المقبلة لإحداث التغيير المنشود"   مشيرا إلى أن التغيير السلمي الذي يدعو إليه حزبه يعتبر "الوسيلة الوحيدة  والفعالة لبناء الدولة على أسس متينة وواضحة مع الحرص على ضمان الاستقرار".

وفي ذات السياق  أكد قادة اتحاد النهضة-العدالة-البناء  من ولاية الشلف  أنه  "آن الأوان لتحل الشرعية الشبابية بدل الشرعية الثورية في تسيير الساحة  السياسية"  داعين إلى جعل الانتخابات التشريعية "فرصة لإنهاء الاحتقان  الاجتماعي ومشاركة قوية للمواطن في عملية التصويت وكذا احترام إرادته باعتباره  أهم عنصر في الانتخابات".

التركيز على أهمية التغيير وإشراك الشباب في صنع القرار
  أدرج يـوم : الأربعاء, 26 نيسان/أبريل 2017 10:36     الفئـة : الأخبـار     قراءة : 596 مرة   شارك

الجزائرية للمياه ستضمن تسيير مياه كافة البلديات مع نهاية 2019

الثلاثاء 23 كانون2/يناير 2018 - 11:49
عين الدفلى - أكد يوم الاثنين وزير الموارد المائية حسين نسيب من ولاية عين الدفلى أن المؤسسة الجزائرية للمياه ستضمن مع نهاية سنة 2019 تسيير المياه على مستوى كافة بلديات الوطن .

مساهل: القرار الامريكي حول القدس لا يخدم التهدئة

الإثنين 22 كانون2/يناير 2018 - 18:36
الجزائر - أكد وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة ان قرار الرئيس الامريكي بجعل القدس عاصمة لإسرائيل لا يخدم التهدئة.

سحب تسيير البطولتين المحترفتين من الرابطة الوطنية لكرة القدم بعيد عن تصفية حسابات

الثلاثاء 23 كانون2/يناير 2018 - 15:20
الجزائر- نفى رئيس المكتب المؤقت المكلف بتسيير البطولتين المحترفتين، عامر بهلول، أن يكون قرار الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (الفاف) سحب تسيير هاتين المنافستين من مجلس إدارة الرابطة المحترفة لكرة القدم "تصفية حسابات".

قصبة الجزائر: جمعيات تدعوا إلى التطبيق "الصارم" لمخطط الحفظ

الإثنين 22 كانون2/يناير 2018 - 10:54
الجزائر- دعت جمعيات معنية بالمحافظة على قصبة الجزائر يوم الأحد بالجزائر العاصمة إلى "التطبيق الصارم" للمخطط الدائم لحفظ و تثمين المدينة القديمة و فرض احترام أحكامه القانونية.

الخطوط الجوية الجزائرية: عودة طائرة كانت متوجهة نحو باريس إلى مطار الجزائر  بسبب عطب تقني

الثلاثاء 23 كانون2/يناير 2018 - 12:21
الجزائر - أفاد مدير قسم الشؤون العامة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية, رضا طوبال الصغير بأن طائرة تابعة للخطوط الجوية الجزائرية كانت متوجهة من الجزائر نحو باريس عادت صبيحة يوم الثلاثاء بعد إقلاعها بقليل نتيجة عطب في المحرك تسبب فيه سرب من الطيور .

" إيتوزا": نحو فتح 4 خطوط جديدة باتجاه محطتي ميترو ساحة الشهداء -عين النعجة

الإثنين 22 كانون2/يناير 2018 - 14:05
الجزائر- في إطار مشروع توسيع شبكاتها وبهدف تلبية حاجيات السكان ستتدعم خطوط النقل الحضري وشبه الحضري لولاية الجزائر قريبا ب 4 خطوط جديدة للنقل باتجاه محطتي ميترو ساحة الشهداء وعين النعجة، اللتان سيم افتتاحهما قريبا بعد تمديد شبكة خطوط الميترو، وهذا…

حسبلاوي يبرز أهمية ترقية الكفاءات الجزائرية في الخارج

الثلاثاء 23 كانون2/يناير 2018 - 08:38
الجزائر- أكد وزير الصحة و السكان واصلاح المستشفيات, مختار حسبلاوي يوم الاثنين بالجزائر العاصمة على اهمية ترقية الكفاءات الجزائرية بالخارج, وذلك لدى استقباله للدكتور يحيى شبلون المختص في الفيروسات و المقيم بالخارج والمتواجد بالجزائر من اجل استكمال…

التركيز على أهمية التغيير وإشراك الشباب في صنع القرار

  أدرج يـوم : الأربعاء, 26 نيسان/أبريل 2017 10:36     الفئـة : الأخبـار     قراءة : 596 مرات

الجزائر- ركزت خطابات الأحزاب السياسية يوم الثلاثاء في  إطار الحملة الانتخابية لتشريعيات 4 مايو القادم التي دخلت يومها السابع عشر على أهمية التغيير وإعطاء الفرصة للشباب للمشاركة في صنع القرار من خلال  التوجه إلى صناديق الاقتراع والتصويت بقوة.

وفي السياق  قال رئيس تجمع أمل الجزائر عمار غول  خلال تجمع بولاية سكيكدة أن "الوقت قد حان لإعطاء الفرصة للشباب ليكونوا في مراكز القرار وفتح المجال  أمامهم في جميع القطاعات مع ضمان التواصل بين الأجيال"  مشيرا إلى أن تشكيلته  السياسية "تجمع بين طموح الشباب وكفاءة الكبار".

ودعا السيد غول المواطنين إلى التوجه بأعداد كبيرة يوم 4 مايو القادم نحو صناديق الاقتراع للتصويت على مرشحي حزبه موضحا بأنهم "الأقدر على إحداث التغيير المنشود".

ومن ولاية جيجل شدد رئيس الجبهة الوطنية للأصالة والحريات عبد الحميد جلجلي  على ضرورة نشر الثقافة السياسية في أوساط الشباب  داعيا إلى أهمية ''أن تكون  البرامج التربوية نابعة من الهوية الوطنية للجزائريين حتى تتحصن من الأفكار  الدخيلة التي تتعارض مع قيم المجتمع الجزائري"  معتبرا أن الجزائر "مستهدفة  بمخططات ثقافية وفكرية من أطراف خارجية"  مما يستدعي --كما قال-- "التحلي  بدرجة عالية من الروح الوطنية".

وأضاف السيد جلجلي أن المشاركة الواسعة والمكثفة في الاقتراع المقبل ستكون  "ردا على الأطراف التي تريد المساس باستقرار البلاد وقيمها''.

وفي ذات الصدد  دعا الأمين العام للتحالف الوطني الجمهوري بلقاسم ساحلي  من  ولاية ادرار  إلى "فتح الآفاق أمام الشباب ونشر خطاب الأمل في أوساطهم والحث  على ضرورة التشبث بالوحدة الوطنية لمواجهة كل التحديات والمناورات الرامية إلى  المساس باستقرار البلاد"  مبرزا أن "إنجاح التشريعيات المقبلة يكون بالمشاركة  القوية والإيجابية".

وتحقيقا للتغيير  اعتبر رئيس حزب الفجر الجديد الطاهر بن بعيبش من ولاية أم  البواقي أن الاستحقاق الانتخابي ل 4 مايو المقبل "فرصة سانحة" لذلك  مشيرا  إلى أن التغيير  "لن يكون إلا بتوجه الناخبين بكثافة نحو مكاتب التصويت"  معتبرا أن "العزوف  عن التصويت يعني عدم تحمل الشعب لمسؤوليته الحقيقية في تحقيق التغيير نحو  الأفضل".

من جهته  قال رئيس حزب التجمع الوطني الجمهوري عبد القادر مرباح  اليوم  الثلاثاء من ولاية الوادي  أن المواطنين "ملزمون أكثر من أي وقت مضى بالتوجه  بقوة إلى صناديق الاقتراع يوم 4 مايو لأداء واجبهم الوطني بالنظر إلى التحديات  الحالية"  معتبرا التشريعيات "فرصة للحفاظ على مكاسب الوطن وإنجازاته وموعدا  مصيريا لمواجهة المؤامرات الدنيئة التي يحيكها أعداء الوطن من الداخل  والخارج".

ومن ولاية برج بوعريريج  أكد الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديمقراطي  أحمد أويحيى أن الجزائر "تبنى بسواعد أبنائها ولابد من تشجيع ودعم الاستثمار  الخاص المنتج الذي يخلق فرص العمل ويدعم الصادرات خارج قطاع المحروقات"  مشيرا  إلى ضرورة ''رد الاعتبار إلى قيمة العمل''.

وأبرز أن ''وحدة الجزائر خط أحمر لا يجب تجاوزه"  مشددا 'على ضرورة "تمسك  المواطن بوطنه".

وبخصوص المساهمة في صناعة مستقبل البلاد  اعتبر الأمين العام لجبهة الحكم  الراشد عيسى بلهادي  من ولاية المسيلة  أن المشاركة في تشريعيات 4 مايو القادم  "تعني المساهمة في صنع القرار الذي يرسم السياسات على مختلف الأصعدة"  داعيا  إلى اختيار الكفاءات من بين المترشحين لهذا الموعد الانتخابي.

وأضاف أن التصويت بقوة سيضمن "ديمومة القرار السليم والصائب الذي يصب في صالح  الأمة"  محذرا من الأصوات الداعية لمقاطعة التصويت والتي تهدف --مثلما قال--  إلى "خلق فراغ دستوري من خلال تغييب السلطة التشريعية".

ومن ولاية سعيدة  دعا رئيس حزب الحرية والعدالة محمد السعيد المواطنين إلى  "مشاركة واسعة في الانتخابات التشريعية المقبلة لإحداث التغيير المنشود"   مشيرا إلى أن التغيير السلمي الذي يدعو إليه حزبه يعتبر "الوسيلة الوحيدة  والفعالة لبناء الدولة على أسس متينة وواضحة مع الحرص على ضمان الاستقرار".

وفي ذات السياق  أكد قادة اتحاد النهضة-العدالة-البناء  من ولاية الشلف  أنه  "آن الأوان لتحل الشرعية الشبابية بدل الشرعية الثورية في تسيير الساحة  السياسية"  داعين إلى جعل الانتخابات التشريعية "فرصة لإنهاء الاحتقان  الاجتماعي ومشاركة قوية للمواطن في عملية التصويت وكذا احترام إرادته باعتباره  أهم عنصر في الانتخابات".

التركيز على أهمية التغيير وإشراك الشباب في صنع القرار
  أدرج يـوم : الأربعاء, 26 نيسان/أبريل 2017 10:36     الفئـة : الأخبـار     قراءة : 596 مرة   شارك