القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

بكالوريا 2018: طرح مسألة تأجيل تاريخ الامتحانات على الوزير الأول بحر هذا الأسبوع

  أدرج يـوم : الأحد, 18 آذار/مارس 2018 16:17     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 167 مرات
بكالوريا 2018: طرح مسألة تأجيل تاريخ الامتحانات على الوزير الأول بحر هذا الأسبوع

الجزائر- أعلنت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت يوم الأحد بالجزائر العاصمة أن نتائج الاستشارة حول تأجيل تاريخ امتحانات الباكالوريا، التي بادرت بها الوزارة سيتم طرحها على الوزير الأول بحر هذا الأسبوع.

و في مداخلة لها على أمواج الإذاعة الوطنية، صرحت وزيرة التربية الوطنية أن رأي "الاغلبية" المؤيد لتأجيل تاريخ امتحانات البكالوريا إلى الفترة الممتدة من 19 إلى 24 يونيو القادم "سيطرح بحر هذا الأسبوع على الوزير الأول و الحكومة".


اقرأ أيضا: بكالوريا 2018: 3ر71 % من الناخبين من أجل تغيير تاريخ إجراء الامتحان


و قد تم استوقاف الوزيرة حول نتائج الاستشارة التي بادرت بها دائرتها الوزارية عبر موقعها الالكتروني يوم 12 مارس الماضي حول تواريخ بكالوريا 2018 و التي انتهت بتسجيل نسبة قوية، مؤيدة لتغيير هذه التواريخ تجاوزت 71 بالمئة من طرف التلاميذ المترشحين المصوتين علما أن تاريخ إجراء امتحانات هذه الشهادة كان مقررا من 3 إلى 7 يونيو المقبل.

و بهذا الشأن، أوضحت السيدة بن غبريت أن "النتيجة الصريحة و المكثفة لهذه الاستشارة عائدة للتلاميذ متبوعين عن قرب بالمفتشين ثم مدراء الثانويات و أخيرا الأساتذة"، مذكرة أن " 7 بالمئة فقط من المؤسسات التعليمية مسها الإضراب عبر كامل التراب الوطني".

و قدرت الوزيرة التأخر الناتج عن هذه الاضطرابات ب50 يوما بالولايتين المعنيتين أكثر بالإضراب و هما البليدة و بجاية و ب20 يوما العجز الواجب تداركه بباقي ولايات الوطن.


اقرأ أيضا: ضرورة تبني أنماط أخرى للتعبير عن الانشغالات ورفع المطالب في ظل احترام قوانين الجمهورية


و عن سؤال حول كيفية الاستدراكي أشارت الوزيرة إلى أن التلاميذ سيضحون ببضعة ايام من عطلتهم الربيعية بتوجههم نحو مؤسساتهم التعليمية لمتابعة الدروس الضائعة خلال الإضراب.

و لدى تأكيدها بأن التحضير لشهادة البكالوريا "يبدأ في الواقع بداية الدخول المدرسي" فقد طمأنت السيدة بن غبريت، بأن دائرتها أعدت "تكييفا و ضبطا للمواقيت و المفاهيم الأساسية موضوع التعليم و التدريس في الوحدات التعليمية و هذا دون المساس بمحتوى البرنامج".

في هذا السياقي أشارت الوزيرة إلى "عمل البحث الحقيقي" الذي يقوم به المفتشون لاسيما التكوين المقدم بهدف سد العجز المسجل نتيجة التوقف عن التدريس الذي شهده القطاع خلال الأسابيع الماضية.

و بخصوص الإصلاحات التي باشرتها دائرتها الوزارية خلال السنوات الماضية، أشارت الوزيرة إلى أن مصالحها بصدد إعداد "مخطط سنوي حول التعليم و التدريس" و "مخطط وطني للمراقبة المستمرة".

و في الأخير، أوضحت السيدة بن غبريت أن "التعليم العمومي المجاني و النوعي هو القاعدة المشتركة و العتبة التي لا يجب على أحد تجاوزها".

بكالوريا 2018: طرح مسألة تأجيل تاريخ الامتحانات على الوزير الأول بحر هذا الأسبوع
  أدرج يـوم : الأحد, 18 آذار/مارس 2018 16:17     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 167 مرة   شارك