القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

"الرقابة الدستورية للمواطن مكنته من أن يكون "في قلب نظام الحوكمة

  أدرج يـوم : الإثنين, 27 تشرين2/نوفمبر 2017 09:27     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 54 مرات
"الرقابة الدستورية للمواطن مكنته من أن يكون "في قلب نظام الحوكمة
صورة وأج

الجزائر - أكد رئيس المجلس الدستوري, مراد مدلسي, يوم  الأحد في ختام الندوة الدولية الثانية حول ممارسة المواطنين للرقابة الدستورية  عن طريق الدفع, أن هذه الآلية مكنت المواطن من أن يكون "في قلب نظام الحوكمة".

واوضح السيد مدلسي في ختام أشغال هذه الندوة التي خصصت لموضوع "ممارسة  المواطنين للرقابة الدستورية عن طريق الدفع", أن "تمكين المواطن من الرقابة  الدستورية عن طريق الدفع سمحت بجعله في قلب اهتمام نظام الحوكمة", معتبرا أن  مجمل المداخلات كانت "مثمرة" و"ساهمت في اثراء الموضوع", كما سمحت للخبراء  ب"التعرف على تجارب بعض الدول الإفريقية والأوروبية التي ادرجت هذه الآلية في قوانينها".


اقرأ أيضا:      مشروع القانون الخاص بتطبيق المادة الخاصة بالدفع بعدم الدستورية سيحال على البرلمان في مارس 2018 كأقصى تقدير


وتعد الجزائر من بين الدول التي ادرجت هذه الآلية في دستورها المعدل سنة  2061 من خلال المادة 188 التي تنص على أنه "يمكن اخطار المجلس الدستوري بالدفع  بعدم الدستورية بناء على احالة من المحكمة العليا أو مجلس الدولة".

بدوره, أكد قاضي قضاة جمهورية جنوب افريقيا ورئيس مؤتمر هيئات الرقابة  الدستورية الإفريقية, موغينغ موغونغ, أن "تمكين الأفراد من الرقابة الدستورية  من شأنه دعم أسس الديمقراطية وحقوق الإنسان المكفولة دستوريا".

ودعا بالمناسبة الدول الافريقية الى "اشراك المحامين في الدفاع عن هذا الحق  والسعي لتحقيق العدالة", مشددا على دور وسائل الإعلام في "تحسيس المواطن  بضرورة الدفاع عن حقوقه لحل كافة المشاكل التي تعترضه". 

كما حث نفس المتدخل الدول المشاركة في هذه الندوة على "التعاون من أجل رفع  التحديات من خلال تكثيف الملتقيات والندوات حول هذا الموضوع".


اقرأ أيضا:      توسيع دائرة الإخطار بعدم دستورية القوانين إلى المواطنين المتقاضين ابتداء من 2019 خطوة إضافية في مجال تعزيز حقوق الإنسان و تكريس دولة القانون


 

آخر تعديل على الإثنين, 27 تشرين2/نوفمبر 2017 09:46
"الرقابة الدستورية للمواطن مكنته من أن يكون "في قلب نظام الحوكمة
  أدرج يـوم : الإثنين, 27 تشرين2/نوفمبر 2017 09:27     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 54 مرة   شارك