القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

القائمـة الرئيسية


وكالة الأنباء الجزائرية ©
2017 جميع الحقوق محفوظة
- نسخة موبايل -

اغتيال الأستاذ قراوي سرحان: النقابيون يستنكرون هذا العمل "الشنيع"

  أدرج يـوم : الثلاثاء, 20 حزيران/يونيو 2017 14:28     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 258 مرات
اغتيال الأستاذ قراوي سرحان: النقابيون يستنكرون هذا العمل "الشنيع"

الجزائر-ندد نقابيو التعليم العالي يوم الثلاثاء  اغتيال الاستاذ قراوي سرحان من جامعة خميس مليانة, واصفين هذا العمل  "بالدنيء" و "الجبان".

و في تصريح لوأج قال عبد الحفيظ ملاط من نقابة اساتذة التعليم العالي  "ان الوضع الذي وصلت اليه جامعتنا مؤسف. هذا العمل خطير جدا و جبان انه فعلا  مؤسف".

و اكد ان "الوزارة انذرت في عديد المناسبات  و تلقت تحذيرات بشأن  العنف في الجامعات و تلقت نداءات للتدخل بصفة استعجالية لوضع حد لهذا الخطر  المحدق و الدائم".

و اوضح قائلا "سنقوم اليوم بإخطار الوزير الاول مباشرة حتى يجد حلا  لهذا الوضع الخطير",  مضيفا ان الاسرة الجامعية قررت ان يكون يوم غد الاربعاء  يوم حداد وطني و تنظيم وقفات احتجاجية.

من جهته أكد عزي عبد المالك و هو نقابي ايضا للتعليم العالي, انه عمل  "شنيع", مشيرا الى ان الوزارة اعلمت دائما بشان "التدهور الدائم للأمن على  مستوى الجامعات" مضيفا "لقد نددنا مرات عديدة بالعنف و مختلف الآفات التي تضرب  الجامعة, دون ان نتمكن من ايجاد آذن صاغية من الوزارة".

و استرسل يقول "سنتجند حتى لا يفلت مرتكبو هذه الجريمة من العقاب". يعتبر المتهمين بارتكاب هذه الجريمة و الذين قامت مصالح الشرطة  بإيقافهم, اخوين توأمين يبلغان 23 سنة من العمر أحدهما طالب في المركز الجامعي لتيبازة و الثاني بجامعة العفرون للبليدة.

و كانت الضحية و هو استاذ بجامعة خميس مليانة (عين الدفلى) متزوج و اب  لطفل.

ارتكبت الجريمة سهرة يوم الاحد امام مدخل عمارة بحي 122 مسكن بعاصمة  ولاية تيبازة حيث يقطن المتهمين الذين وجها للضحية عدة طعنات بالسكين و ضربات  بالمطرقة.

و اكدت  مصالح امنية ان سبب الجريمة ليست مرتبطة بقضية غش في الامتحان.

الأمن الوطني يوقف شخصين يشتبه بضلوعهما في جريمة قتل أستاذ جامعي بتيبازة

 

الجزائر- تمكنت مصالح الشرطة بأمن ولاية تيبازة يوم  الثلاثاء من توقيف المشتبه فيهما الرئيسان في جريمة القتل العمدي التي راح  ضحيتها أستاذ جامعي, حسب ما أفاد به بيان للمديرية العامة للأمن الوطني.

وأوضح  نفس المصدر انه تم العثور أمس الاثنين على الضحية جثة هامدة على مستوى  حي 122 مسكن بنفس الولاية.

 وتعود حيثيات القضية --حسب البيان-- الى "تلقي نداء عبر الرقم الأخضر 48-15  مفاده تعرض شخص لاعتداء عنيف من قبل مجهولين مع تركه ملطخا بدمائه, حيث تنقلت  الوحدات المختصة في التحليل الجنائي للأمن الوطني فورا إلى عين المكان وباشرت,  بالتنسيق مع الجهات القضائية المختصة, معاينة أدنى الدلائل والقرائن المتواجدة  بمسرح الجريمة باستعمال تقنيات علمية متطورة للكشف عن لغز هذه الجريمة".

وأضاف نفس المصدر أنه "بعد حصر دائرة الأبحاث والأشخاص المشتبه بهم, تم  التوصل إلى توقيف المشتبه فيهما الرئيسيان من مدينة تيبازة, المتورطان في قتل  الأستاذ الجامعي", مشيرا الى أن "التحقيقات متواصلة من طرف الأمن الوطني  بالتنسيق مع النيابة المحلية المختصة لمعرفة ملابسات جريمة القتل".

 

آخر تعديل على الثلاثاء, 20 حزيران/يونيو 2017 17:30
اغتيال الأستاذ قراوي سرحان: النقابيون يستنكرون هذا العمل "الشنيع"
  أدرج يـوم : الثلاثاء, 20 حزيران/يونيو 2017 14:28     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 258 مرة   شارك