القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

الجزائر نجحت في الحفاظ على الهدوء والاستقرار رغم الانفلات في دول الجوار

  أدرج يـوم : الأحد, 07 أيار 2017 19:31     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 64 مرات
الجزائر نجحت في الحفاظ على الهدوء والاستقرار رغم الانفلات في دول الجوار

 الجزائر - أكد الدكتور في القانون والعلوم السياسية  الفرنسي  جان فرانسوا داقوزان  يوم الأحد أن الجزائر "نجحت في الحفاظ على  الهدوء والاستقرار والتوازن بالرغم من الانفلات السياسي والأمني الذي تعيشه دول الجوار", مشيرا إلى ما يشهده العالم من تغيرات.

وأوضح السيد داقوزان خلال محاضرة نشطها بالمعهد الوطني للدراسات الاستراتيجية  الشاملة بالجزائر العاصمة تحت عنوان "ترامب  الاتحاد الاوربي  افريقيا  الشرق  الاوسط: آفاق قرن من الشكوك"  أن "الجزائر نجحت في الحفاظ على الهدوء  والاستقرار والتوازن بعد خروجها من العشرية السوداء  بالرغم مما تشهده دول  الجوار من انفلات سياسي وأمني"  مشيرا إلى "النموذج الجزائري هادئ ومستق..."

كما تطرق السيد داقوزان الى التحديات "الكبرى" التي تواجهها المنطقة  المتمثلة  في "الضغوطات الخارجية والأوضاع المتوترة في دول الجوار على غرار ليبيا ودول  الساحل إلى جانب تطلعات الجيل الجديد من الشباب  التكالب الأجنبي على  الاستثمار  وأزمة المهاجرين الأفارقة.

و أوضح أنه "من الصعب التعامل مع الوضع في إطار التغيرات الحاصلة في العالم".

كما حذر من أن بعض الدول فقدت السيطرة على الوضع الداخلي مما يجعل إعادة  الاستقرار إلى أراضيها أمرا صعبا  مثلما هو الحال في سوريا  بينما وصف الوضع  في ليبيا ب"الأكثر خطورة". وفي السياق ذاته  أبرز البروفسورجان فرانسوا  داقوزان الدور الهام لوسائل التواصل الاجتماعي في التأثير على قرارات الدول  وتحويل المسائل البسيطة الى قضايا رأي عام تستدعي تدخل المسؤولين لحلها  قائلا  بأنها أصبحت "تملك القوة اللازمة للتغيير" بحيث يمكنها تغيير الآراء.

وأضاف قائلا "نعيش واقعا أصبحت فيه الأسرار غير موجودة" مشيرا الى أن  الانترنت تدفع بالشخص إلى الانفتاح على الآخرين وتكشف أسراره كما تدفع به الى  التفكير بطريقة مختلفة  و"هكذا تمكنت من الكشف عن بعض الفضائح التي تستحق ان  تكشف" على حد قوله. و اعتبر السيد داقوزان أن اعتلاء دونالد ترامب لكرسي  الرئاسة في الولايات المتحدة " سيغير الطريقة التي تتعامل بها بلاده مع  المنظومة العالمية"  موضحا في المقابل  أن الرئيس ترامب "لا يملك السلطة  المطلقة في اتخاذ القرارات  وإنما تشاركه في ذلك مؤسسات وهيئات مثل الخارجية   الدفاع  الكونغرس والاستخبارات  وكلها تملك السلطة في التأثير على السياسة  الامريكية  واتخاذ القرارات المتعلقة بالقضايا الاستراتيجية".

وأضاف في الوقت ذاته  بأن الرئيس الأمريكي رجل أعمال وبالتالي يتصرف من هذا  المنطلق  بحيث "يحاول المساومة مع الطرف المنافس وإن لم يجد استجابة منه فإنه  يتصرف بطريقة عنيفة"  مشيرا إلى الهجوم الذي نفذه الجيش الامريكي على القاعدة  العسكرية التابعة للحكومة السورية.

 وفي ذات الاطار  أرجع أسباب الانفجار السياسي في عدد من الدول على غرار دول  ما يعرف بالربيع العربي  إلى تأثيرات الأزمة الاقتصادية  وأشار الى إمكانية  انهيار بعض الدول الإفريقية التي فشلت في تحقيق تطلعات شعوبها  مما يساهم في  ارتفاع عدد المهاجرين وبالتالي يضع منطقة المغرب العربي في عمق الازمة.

آخر تعديل على الإثنين, 08 أيار 2017 19:09
الجزائر نجحت في الحفاظ على الهدوء والاستقرار رغم الانفلات في دول الجوار
  أدرج يـوم : الأحد, 07 أيار 2017 19:31     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 64 مرة   شارك