القائمـة الرئيسية

القائمـة الرئيسية

"ضرورة الخروج من الأزمة المالية دون اللجوء إلى المديونية الخارجية"

  أدرج يـوم : الجمعة, 14 نيسان/أبريل 2017 16:24     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 12 مرات

سكيكدة- دعا الأمين العام لحزب التجمع الوطني  الديمقراطي أحمد أويحيى اليوم الجمعة بسكيكدة إلى "ضرورة خروج الجزائر من  أزمتها المالية دون اللجوء إلى المديونية الخارجية" .

و قال السيد أويحيى خلال تجمع شعبي نشطه بقاعة الرياضات الإخوة بوشاش بوسط  المدينة و ذلك في إطار الحملة الانتخابية للتشريعيات المقبلة أنه يتعين على  الجزائر "أن تتجنب الخطأ الذي وقعت فيه في الثمانينيات عندما لجأت إلى  المديونية من الخارج" لأن ذلك سيوقعها حسبه- في مشاكل أكبر.

و أردف الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي أن على الدولة أن تتجاوز هذه  الأزمة التي تعتبر الثالثة في تاريخها بعد أزمتي 1986 و 1998 من خلال كما  قال-  ترشيد نفقاتها و لكن "ليس على حساب الاستثمار "على حد تعبيره.

و أبرز في هذا السياق أهمية مواصلة دعم و تشجيع الدولة للاستثمار و كذا تجميد  المشاريع وفقا للأولويات .

و بعد أن دعا المواطنين إلى التصويت لصالح مرشحي قائمة تشكيلته السياسية  الذين اعتبرهم "الأجدر و الأنسب للمهمة التي تنتظرهم إذا ما فازوا بمقاعد في  المجلس الشعبي الوطني المقبل" أكد السيد أويحيى أنهم سيعملون على إيصال صوت  الشعب و كذا السعي لإيجاد حلول لمشاكله اجتماعية كانت أم اقتصادية .

و ذكر أيضا أن حزب التجمع الوطني الديمقراطي سيلتزم إذا ما تحصل على مقاعد في  المجلس الشعبي الوطني بإعادة إدماج المنحة المدرسية و سيسعى خلال السنوات  الخمس المقبلة كأقصى أجل لتوفير خدمة النقل المدرسي عبر جميع قرى البلاد.

و عرج السيد أويحيى كذلك على أهم المحاور و الأفكار التي يتضمنها برنامج  تشكيلته السياسية في إطار الحملة الانتخابية الحالية من بينها الحفاظ على وحدة  الجزائر وأمنها و استقرارها معتبرا أن ذلك "ليس مهمة الأسلاك الأمنية وحدها بل  هي قضية الشعب ككل."

و أبرز كذلك ضرورة الحرص على احترام الدستور مذكرا مرة أخرى بمساندة التجمع  الوطني الديمقراطي لبرنامج رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة.

و قال في هذا السياق:" إن أحزاب المعارضة لها الحق في معارضة الرئيس لكن ليس  لها الحق في المساس بشخصه".

"ضرورة الخروج من الأزمة المالية دون اللجوء إلى المديونية الخارجية"
  أدرج يـوم : الجمعة, 14 نيسان/أبريل 2017 16:24     الفئـة : الجـزائـر     قراءة : 12 مرة   شارك